عدد لاعبات ألعاب الفيديو ينمو أسرع من اللاعبين

15 يوليو 2020
الصورة
حفزت النساء نمو سوق الألعاب (Getty)

يتزايد عدد النساء اللاتي يمارسن ألعاب الفيديو في آسيا بمعدل أسرع من منافسيهن من الرجال. ويشمل ذلك الصين والهند واليابان.

ونما مجتمع ألعاب الفيديو من النساء بنسبة 19 في المئة في العام الماضي، وفقاً لبيانات جُمعت بتكليف من "غوغل".

وتعتبر آسيا العاصمة العالمية لألعاب الفيديو، حيث تمثل 48 في المئة من إجمالي إيرادات الألعاب في العالم، تقول "بي بي سي"

وقالت روهيني بوشان من "غوغل آسيا الهادئ" إن "الملايين من اللاعبات اللواتي يلتحقن بالصفوف كل عام، كانت النساء حافزاً كبيراً للنمو".

وفي الصين، تمثل اللاعبات الآن 45 في المئة، بينما تبلغ النسبة في كوريا الجنوبية واليابان وجنوب شرق آسيا 40 في المئة.

وشهدت المنطقة نمواً قوياً بشكل خصوصا لدى اللاعبين الذين يستخدمون الهواتف المحمولة.

وقال رئيس التطبيقات والشراكات وتسويق المنصات في "غوغل آسيا الهادئ"، مات بروكليهورست: "تنجذب المزيد من اللاعبات إلى المتعة والمرونة والحرية التي تتيحها الألعاب المحمولة. وهذا هو الحال بشكل خاص في آسيا، حيث الهواتف المحمولة هي الجهاز الأساسي الذي يدعم الإنترنت بالنسبة لكثير من الناس".