ظريف يلغي عشاءه مع أشتون بسبب لقائها ناشطات معارضات

ظريف يلغي عشاءه مع أشتون بسبب لقائها ناشطات معارضات

18 مارس 2014
الصورة
اقتراب موعد انطلاق جولة جديدة من المفاوضات النووية
+ الخط -

ذكرت وسائل إعلام إيرانية أن وزير الخارجية الإيراني، جواد علي ظريف، ألغى عشاء عمل مع مفوضة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي، كاثرين أشتون، بسبب لقاءات عقدتها مع نشطاء معارضين أثناء زيارتها لطهران في وقت سابق من هذا الشهر.

وذكرت وكالة "فارس" للأنباء الشبه الرسمية أن إلغاء العشاء الذي كان من المقرر إجراؤه مساء اليوم، الاثنين، في العاصمة النمساوية، فيينا، كان يرمي إلى الإحتجاج على "اجتماعات أشتون التي لم تشهد تنسيقا خلال زيارتها لطهران"، وذلك في إشارة إلى اجتماعها مع ناشطات معارضات تم إدانتهن بإرتكاب أعمال شغب أثناء انتخابات عام 2009.

ومن المقرر أن تنطلق جولة جديدة من المحادثات النووية بين إيران والقوى الكبرى في فيينا غذاً الثلاثاء، وسط توقعات تشير الى صعوبة الوصول الى أتفاق حول تخلي عن برنامجها النووي، في ظل التقدم الكبير الذي حققته طهران في برنامجها هذا.

ويأمل الطرفان ألا يزيد زمن المفاوضات عن ستة أشهر، بحيث تنتهي في يوليو/تموزالمقبل، بينما يرى مراقبون أن هذه الفترة لا تكفي لإنهاء هذه الخلافات.

وتسعى إيران للحصول على رفع كامل للعقوبات المفروضة عليها، خاصة تلك التي تستهدف قطاعي النفط والمصارف، والتي خفضت جزئيا بعد اتفاق نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

دلالات

المساهمون