طيران النظام السوري وروسيا يدمي غوطة دمشق الشرقية

10 نوفمبر 2016
الصورة
تستمر فرق الإنقاذ في البحث عن عالقين(Getty)
+ الخط -




ارتكب الطيران الحربي التابع للنظام السوري وحليفته روسيا مجزرة بحق مدنيين راح ضحيتها عشرات القتلى والجرحى بقصف طاول مناطق في غوطة دمشق الشرقية، اليوم الخميس.

وقال مدير مكتب الهيئة السورية للإعلام بدمشق ياسر الدوماني لـ"العربي الجديد" إن حصيلة القصف الجوي على مدينة دوما بلغت 8 قتلى بينهم 4 أطفال وامرأة، إضافة لعشرات الجرحى.

بدورها، أكدت مديرية الدفاع المدني في ريف دمشق أنه "وبينما تستمر فرق الإنقاذ في البحث عن عالقين تحت الأنقاض في مدينة دوما، شن الطيران الحربي ثلاث غارات على بلدة سقبا ليقتل طفلين وامرأة ويجرح العشرات في حصيلة أولية".

وفي السياق ذاته، أوضحت المديرية مقتل طفلة جراء استهداف مخيم خان الشيح في الغوطة الغربية بقذيفة مدفعية من قوات النظام السوري، بينما جرح آخرون بثلاث غارات جوية استهدفت مدينة زملكا في الغوطة الشرقية.

في غضون ذلك، تواصلت الاشتباكات العنيفة بين مقاتلي المعارضة وقوات النظام في محيط بلدة بيت جن ومزارع بلدة خان الشيح، تزامنا مع قصف مدفعي متبادل بين الطرفين.


في درعا، أفاد الناشط أبو محمود الحوراني لـ"العربي الجديد" مقتل طفل وامرأة وجرح عشرات المدنيين بغارات عدة من طيران النظام السوري على أطراف بلدة نصيب، ومنطقة معبر جمرك نصيب على الحدود السورية الأردنية في جنوب محافظة درعا.

من جهة أخرى، أعلنت المعارضة السورية المسلحة عن سيطرتها على قرية شدار شمال مدينة الباب بريف حلب الشرقي، شمالي سورية، بعد معارك عنيفة ضد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

في حمص، أفادت مصادر محلية في وسط البلاد، بوقوع اشتباكات بين قوات النظام السوري، وعناصر "داعش"، عند أطراف منطقة جب الجراح، ومحيط حقلي شاعر ومهر للنفط وللغاز في بادية حمص الشرقية، وقع خلالها قتلى وجرحى من الطرفين.






المساهمون