طائرات النظام السوري تقصف دير الزور

02 مايو 2015
الصورة
طيران النظام يشن غارات على حي المطار (Getty)

تسبّب قصف الطائرات الحربية التابعة للنظام السوري على بلدة حطلة في ريف مدينة دير الزور، شرق سورية، بوقوع عشرات الضحايا ودمار في المباني السكنية.

وأوضح الناشط محمد عبد العزيز، أن طائرات النظام المروحية ألقت ثلاثة براميل متفجرة على المباني السكنية وسط بلدة حطلة، في ريف مدينة دير الزور، ما أدى لدمار مبنيين بالكامل وتعرض خمس مبان أخرى لأضرار كبيرة. وهرعت فرق الإسعاف إلى المكان لتبدأ عمليات استخراج الجرحى والجثث من بين أنقاض المنازل المدمرة، ليصل عدد القتلى إلى عشرة بينهم عائلة كاملة مؤلفة من ستة أفراد معظمهم أطفال. وأكد عبد العزيز أن عدد الضحايا مرشح للزيادة مع تواصل عمليات الإنقاذ والإسعاف وبسبب ارتفاع عدد المصابين بإصابات بليغة.

في سياق متصل، شنت طائرات النظام السوري الحربية غارتين جويتين على حي المطار القديم في مدينة دير الزور، بحسب "مركز دير الزور الإخباري"، وأدى القصف إلى دمار كبير في مباني الحي السكنية وسقوط جرحى وقتلى لم يعرف عددهم بعد.

واعلنت المستشفيات الميدانية في المدينة حالة الاستنفار القصوى، في ظل استمرار قصف قوات النظام السوري لأحياء المدينة الخارجة عن سيطرتها بقذائف المدفعية والهاون، ما أدى إلى وقوع إصابات بين السكان، وطلبت المستشفيات من السكان التبرع بالدم لتتمكن من تقديمه للجرحى.

وتسيطر قوات النظام السوري على عدة أحياء توازي مساحتها نحو ثلث مساحة مدينة دير الزور بالإضافة إلى سيطرتها على مطار المدينة العسكري والمناطق المحيطة به، في الوقت الذي يسيطر فيه تنظيم "الدولة الإسلامية"، (داعش)، على باقي مناطق المدينة وريفها، ويفرض حصاراً منذ أشهر على المناطق السكنية التي تسيطر عليها قوات النظام السوري في المدينة، ما خلّف أزمة إنسانية كبيرة.

اقرأ أيضاً: تأجيل مؤتمر الرياض للمعارضة السورية لحين انتهاء مشاورات جنيف