طائرات "عاصفة الحزم" تقصف مواقع الحوثيين في صعدة

طائرات "عاصفة الحزم" تقصف مواقع الحوثيين في صعدة

01 ابريل 2015
الصورة
استهدفت طائرات التحالف مقر قيادة محور صعدة (Getty)
+ الخط -




قصفت طائرات "عاصفة الحزم"، اليوم الأربعاء، مواقع عسكرية موالية للحوثيين والرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح، في محافظة صعدة اليمنية، المحاذية للحدود الشمالية مع السعودية، بحسب شهود عيان، في وقت اندلعت فيه مواجهات عنيفة وحرب شوارع بين قوات الحوثيين و"المقاومة الشعبية" (موالية للرئيس هادي)، في عدن جنوبي اليمن، بعد تسلل عناصر حوثية للمدينة.

ونقلت وكالة (الأناضول) عن شهود عيان، قولهم إن "الطائرات شنت غارات جوية استهدفت مواقع عسكرية تابعة للواء 125 مدرع، في مديرية رازح، بمحافظة صعدة" .

كما استهدفت طائرات التحالف، مقر قيادة محور صعدة الذي يضم عدة معسكرات للجيش، إلى جانب معسكر الجمهورية، وسط مدينة صعدة عاصمة المحافظة.

ولم يتضح ما إذا أسفرت تلك الغارات عن وقوع خسائر بشرية أو أضرار مادية، إذ لم يصدر عن قيادة تحالف (عاصفة الحزم)  أي بيان رسمي حول ذلك.

في موازاة ذلك، ارتفعت حصيلة ضحايا القصف الذي طال مصنعا للألبان في محافظة الحديدة، غربي اليمن، فجر اليوم الأربعاء، إلى 29 قتيلاً، بحسب مصدر طبي.

وقال مدير مكتب الصحة في الحديدة، عبد الرحمن جار الله،  إن "حصيلة احتراق المصنع مقتل 29 عاملا، وإصابة 25، منهم 18 مصابا من العمال إصاباتهم خطيرة".

وأشار مدير مكتب الصحة في الحديدة، إلى أن "العمال كانوا في نوبة ليلية في خط إنتاج المصنع".

وتضاربت الأنباء حول مصدر القذائف التي أدت إلى احتراق مصنع الألبان الخاص، ففي حين تقول مصادر إنه ناتج من شظايا تطايرت من معسكر الدفاع الجوي الذي تم استهدافه من قبل طيران التحالف، تقول مصادر أخرى إن سبب الاحتراق، قذيفة دبابة قادمة من اتجاه مطار الحديدة الذي يسيطر عليه الحوثيون.

ولم تصدر الشركة اليمنية لتصنيع الألبان والأشربة المالكة للمصنع، بيانا رسميا حول الحادث توضح فيه ملابساته.

المساهمون