صورة العام.. المشجع البرتغالي الصغير يفوز بجائزة "لوريوس"

صورة العام.. المشجع البرتغالي الصغير يفوز بجائزة "لوريوس"

12 فبراير 2017
+ الخط -
انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، مباشرة بعد مباراة الدور النهائي لبطولة أمم أوروبا 2016 في فرنسا، بطله طفل يشجع المنتخب البرتغالي، لم يتردد في التوجه نحو مشجع فرنسي من أجل مواساته بعد خسارة المنتخب الفرنسي للقب.

ولاقى المقطع استحسان الجماهير الرياضية في كل أنحاء العالم، وتحدثت مختلف وسائل الإعلام عن تلك اللقطة التي كشفت عن روح رياضية عالية لدى الطفل، الذي تحوّل إلى نجم شهير بفضل موقفه.

واختارت مؤسسة "لوريوس" الرياضية العالمية، صورة المشجع البرتغالي الصغير كأفضل صورة لعام 2016، خاصة أنها تعتمد في اختياراتها على اللقطات التي تعبر عن الروح الرياضية والتعاون والتآخي في عالم الرياضة.

وتم اختيار تلك اللقطة إلى جانب خمس لقطات أخرى عكست الروح الرياضية داخل وخارج مباريات كرة القدم، ومن بينها صورة للاعبي نادي برشلونة الإسباني لأقل من 12 عاما، عندما بادر لاعبو الفريق الكتالوني بالتخفيف من وطأة الهزيمة لمنافسهم "أوميا أرديجا" بعد الهزيمة.

(العربي الجديد)


المساهمون