صلاح يعود إلى روما.. تاريخ وأرقام قياسية ومشاعر عاطفية

صلاح يعود إلى روما.. تاريخ وأرقام قياسية ومشاعر عاطفية

02 مايو 2018
الصورة
محمد صلاح (Getty)
+ الخط -
تتجه أنظار عشاق عالم المستديرة، اليوم الأربعاء، إلى اللاعب المصري محمد صلاح، مهاجم نادي ليفربول الإنكليزي، في مباراة إياب دوري أبطال أوروبا ضد ناديه السابق روما الإيطالي.

أهمية المباراة التي ستجمع كلاً من نادي روما وليفربول ستكون مضاعفة بالنسبة إلى عشاق النجم محمد صلاح الذين يترقبون بشغف أداءه، خاصة أنه قد حطم العديد من الأرقام القياسية منذ انضمامه إلى الريدز الإنكليزي مطلع هذا الموسم، كما أنها تمثل لقاء عاطفياً بينه وبين جماهير الذئاب التي بلا شك ستصفّق له وتحييه.



إنجازات النجم العربي محمد صلاح لا تنتهي، آخرها كان حين قاد ليفربول إلى الفوز على فريقه السابق روما الإيطالي 5-2 في مباراة ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي، ليصبح أول لاعب مصري يشارك ويسجل هدفاً في الدور نصف النهائي من البطولة في التاريخ، وعلى الرغم من تلك النقطة التاريخية احترم صلاح مشاعر الرومانيين ورفض الاحتفال، في مشهد سيقدره جمهور روما كثيراً.

وسجل اللاعب المصري الدولي الذي سيعود لأول مرة إلى ملعب "الأولومبيكو" منذ انتقاله في الصيف الماضي إلى ليفربول 43 هدفاً للريدز هذا الموسم، كما حصل على جوائز عدة آخرها "جائزة لاعب العام"، من قبل رابطة كتاب كرة القدم بعد فوزه بجائزة أفضل لاعب في "البريميرليغ".

وحلق محمد صلاح في سماء الإنجازات والأرقام القياسية بفضل أدائه المتميز، إذ تخطى الكاميروني صامويل إيتو بتسجيله 10 أهداف في نفس الموسم، ليصبح بذلك أول لاعب أفريقي يصل إلى هذا الرقم في دوري الأبطال.

تفوق الفرعون المصري على زملائه في فريق ليفربول الإنكليزي، بعد أن أصبح أول لاعب في تاريخ الفريق يسجل 10 أهداف في موسم واحد بدوري أبطال أوروبا. مسيرة صلاح المتميزة وإصراره المستمر على إثبات جدارته في عالم الساحرة المستديرة لم يتوقفا عند هذا الحد.

تمكن صلاح من افتكاك لقب أكثر لاعب عربي تسجيلاً للأهداف في تاريخ دوري أبطال أوروبا من الجزائري المعتزل رابح ماجر، وتفوق عليه بتسجيله 13 هدفاً مع كل من "ليفربول، روما، بازل". فهل ستشهد مباراة اليوم التي ستجمع الريدز ضد ذئاب روما مفاجآت وأرقاماً قياسية للنجم المصري؟

(العربي الجديد)

المساهمون