صراع بين المواهب على جائزة الفتى الذهبي

صراع بين المواهب على جائزة الفتى الذهبي

29 سبتمبر 2016
الصورة
دوناروما أحد المرشحين لحصد الجائزة (العربي الجديد)
+ الخط -
اختارت صحيفة توتوسبورت الإيطالية قائمة مؤلفة من 40 لاعباً شاباً (تحت 21 عاماً) لحصد جائزة الفتى الذهبي التي تقدمها في النسخة الرابعة عشرة، وتعتبر ربما مشابهة للكرة الذهبية التي تُمنح لأفضل لاعب في العالم لكن بشكل مصغّر للاعبين الصاعدين.

وضمّت القائمة الكثير من اللاعبين الذين تألقوا في الفترة الأخيرة، وجاء بينهم اللاعب السوري-الألماني محمود داهود المولود في مدينة عامودا السورية، والذي يلعب لصالح نادي بوروسيا مونشغلادبخ الألماني وخاض معه منذ موسم 2014-2015 حتى هذه اللحظة 47 مباراة سجل خلالها 5 أهداف.

وتحتوي القائمة على أسماء أخرى عديدة بعضها معروف بشكل كبير على مستوى العالم وآخرون بنسبة أقل، فمثلاً لاعب نادي بايرن ميونخ ومنتخب فرنسا كينغسلي كومان ضمن المرشحين وكذلك عثمان ديمبلي لاعب بروسيا دورتموند، إضافة للمتوج بلقب يورو 2016 مع البرتغال ريناتو سانشيز، وحتى لاعب ريال مدريد الإسباني ماركو أسينسيو.

واختير من الدوري الإنكليزي الكثير من اللاعبين المعروفين، منهم ليروي ساني لاعب مانشستر سيتي وديلي آلي من توتنهام هوتسبر، إضافة لماركوس راشفورد، والذي أذهل الجميع الموسم الماضي تحت قيادة المدرب الهولندي لويس فان غال، وهو أحد الأوراق المهمة للبرتغالي جوزيه مورينيو في مانشستر يونايتد ويعد أبرز المرشحين لحصد الجائزة.

وكان للدوري الإيطالي أيضاً حصة من اللاعبين المرشحين للجائزة ويأتي على رأسهم الحارس الإيطالي الذي برز في الموسم الماضي مع نادي ميلان جانلويجي دوناروما، واستدعي مؤخراً للأتزوري، إضافة إلى غابريال باربوسا الملقب بغابي غول، والذي انتقل إلى إنتر ميلان، وهو المتوّج بذهبية أولمبياد ريو دي جانيرو مع البرازيل.

وسبق أن حقق الكثير من اللاعبين الكبار هذه الجائزة على غرار النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي ومواطنه سرجيو أغويرو، إضافة للإنكليزي واين روني، وكذلك الألماني ماريو غوتزه والفرنسي بول بوغبا، فيما توّج رحيم ستيرلينغ بها في عام 2014 وحقق لقبها أنتوني مارسيال في العام الماضي.



المساهمون