صدمة قوية لمنتخب السنغال قبل مواجهة الجزائر بأمم أفريقيا

26 يونيو 2019
الصورة
المنتخب السنغالي حقق الفوز في مباراته الأولى (Getty)
تلقى المنتخب السنغالي ضربة موجعة خلال مباراته الأولى في كأس الأمم الأفريقية التي خاضها مساء الأحد أمام منتخب تنزانيا، بعدما تعرّض المدافع ساليف ساني لإصابة خطيرة، تسببت في مغادرته أرضية الملعب منتصف الشوط الأول.

وأعلن الاتحاد السنغالي لكرة القدم، أن مدافع نادي شالكه الألماني سيغيب عن المنافسة حتى نهاية دور المجموعات للبطولة المقامة حالياً بمصر، التي ستستمر حتى 19 يوليو/ تموز المقبل، بعدما كشفت الفحوصات الطبية التي خضع لها اللاعب معاناته من التواء على مستوى الكاحل الأيسر.

وكان ساليف ساني قد غادر أرضية الملعب في الدقيقة 23 من المباراة، بعدما تعرض لإصابة على مستوى القدم قبل أن يتم استبداله اضطراريًا بإشراك شيخو كوياتي بديلًا له، حيث أشار طبيب منتخب "أسود التيرانغا" إلى غياب ساني لمدة تتراوح ما بين من 10 لـ 15 يوماً، ليتأكد خروجه من حسابات أليو سيسيه المدير الفني للسنغال في مواجهتي الجزائر وكينيا لحساب الجولتين الثانية والثالثة، يومي الخميس والإثنين المقبلين على التوالي.

وكان المنتخب السنغالي قد حقق الفوز في المباراة الأولى بدور المجموعات على نظيره التنزاني بنتيجة هدفين مقابل لا شيء، ليتصدر بذلك المجموعة الثالثة رفقة المنتخب الجزائري الذي حقق هو الآخر انتصارًا بثنائية نظيفة على المنتخب الكيني.