صحافي بلجيكي: لعبنا مثل النعاج..إنها فضيحة

صحافي بلجيكي: لعبنا مثل النعاج..إنها فضيحة

02 يوليو 2016
الصورة
بلجكيا خسرت أمام ويلز 3-1 (العربي الجديد)
+ الخط -
غمرت موجة من الاستياء الجماهير البلجيكية بعد هزيمة المنتخب البلجيكي مساء الجمعة أمام منتخب ويلز، بنتيجة (3-1) كانت كافية لحرمانهم من الحضور في المربع الذهبي لبطولة أمم أوروبا 2016.

وكعادته ظهر الصحافي البلجيكي ستيفان بويل، في ثوب الناقد اللاذع لأداء المنتخب البلجيكي، الذي وجده يستحق توديع البطولة، ومن جهة أخرى ألقى باللوم على اللاعبين الذين كانوا خارج الخدمة.

وقال بويل في برنامج ليكيب 21، منذ أن بدأ منتخب ويلز في لكمنا على وجوهنا لم نقدر على الاستفاقة، والغريب في الأمر أن المنتخب البلجيكي يعج بالنجوم، وكان من أبرز المرشحين للعب الأدوار الأولى".

وتابع بويل حديثه:" أنا حزين، ولكنهم يستحقون العودة إلى ديارهم، هذا أمر مستحق فعندما تقدم أداء بذلك الشكل، في ظل وجود لاعبين مميزين، قد يصعب على بلجيكا أن تنجح في ضمهم مجددا، ومع وجود قرابة 150 ألف مشجع بلجيكي وراءهم، فإن الهزيمة مستحقة".

وأضاف الناقد الإعلامي البلجيكي:"المنتخب البلجيكي فرط في فرصة سهلة للتقدم في البطولة، وظهر لاعبو المنتخب البلجيكي في هذه المباراة وكأنهم نعاج، حقيقة أمر مخجل ما قدموه أمام ويلز".

المساهمون