شهيد وإصابات في الجمعة الأربعين لـ"مسيرات العودة" في غزة

شهيد وعشرات الإصابات في الجمعة الأربعين لـ"مسيرات العودة" في غزة

28 ديسمبر 2018
+ الخط -
استشهد شاب فلسطيني وأصيب العشرات، اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال للتظاهرات على الحدود الشرقية لقطاع غزة، وذلك في الجمعة الأربعين من "مسيرات العودة".

وقال الناطق باسم وزارة الصحة في غزة، أشرف القدرة، إن الشاب كرم محمد نعمان فياض، (26 عاما)، استشهد متأثرا بجراحه التي أصيب بها مساء اليوم شرق خان يونس، جنوب القطاع. 

وفياض من ذوي الاحتياجات الخاصة، وفق ما أعلن نشطاء في غزة، واستشهد بعد ساعتين من إصابته في الرأس برصاصة قناص إسرائيلي.

وشارك آلاف الفلسطينيين، الجمعة، في فعاليات الأسبوع الأربعين لمسيرات العودة وكسر الحصار على الحدود الشرقية لقطاع غزة مع الأراضي المحتلة، رغم أجواء المنخفض الجوي العميق الذي دفع منظمي الفعاليات إلى إلغاء إحدى نقاط التماس في شمال القطاع لوعورة المنطقة وصعوبة الوصول إليها مع سيلان الأمطار الشديد.

وأطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص الحيّ والغاز على المتظاهرين في نقاط التماس الأربع، وفق ما أفادت مصادر ميدانية.  

وأطلقت الهيئة الوطنية العليا للمسيرات على فعاليات اليوم اسم "جمعة لن نساوم على حقنا في العيش بكرامة"، وهي تأتي كجمعة اختبار لممارسات الاحتلال الإسرائيلي تجاه المتظاهرين، وفق ما أعلنت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية.

وكانت الغرفة، التي تضم الأجنحة العسكرية لفصائل المقاومة، قد أعلنت يوم السبت الماضي، أنّ ممارسات الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني "تجاوزت الخطوط الحمراء"، وأنّ المقاومة "لن تتهاون مع العدو، ولن تقف مكتوفة الأيدي تجاه هذه الجرائم".

وجاء تحرك الغرفة المشتركة للمقاومة بعد استشهاد أربعة فلسطينيين من المتظاهرين، يوم الجمعة الماضي، على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي، التي أطلقت الرصاص الحيّ على المتظاهرين في فعاليات الأسبوع التاسع والثلاثين.


واستشهد منذ بداية انطلاق المسيرات، في الثلاثين من مارس/ آذار المنصرم، نحو 243 فلسطينياً، منهم 44 طفلاً، وفق إحصائيات وزارة الصحة ومراكز حقوقية محلية، وأصيب خلالها ما يزيد عن 25700 فلسطيني، العشرات منهم تعرضوا لبتر أحد أطرافهم.

وفي سياق متصل، أكّدت الهيئة الوطنية العليا للمسيرات أنّ استمرار التسويف والمماطلة من الاحتلال الإسرائيلي في رفع الحصار ووقف كل أشكال العدوان والانتهاكات سيؤدي إلى الانفجار مجدداً، وعودة الأمور إلى ما كانت عليه قبل التفاهمات التي رعتها مصر والأمم المتحدة.​

ذات صلة

الصورة
وزيرة الصحة الفلسطينية في مؤتمر صحافي (العربي الجديد)

مجتمع

أكدت وزيرة الصحة الفلسطينية، مي الكيلة، الأحد، أن الوزارة رصدت 89 انتهاكاً للاحتلال الإسرائيلي بحق مراكز العلاج وسيارات وطواقم الإسعاف خلال العدوان الأخير على قطاع غزة، واستشهد طبيبان في القطاع، وأصيب عدد من الأطباء والممرضين.
الصورة
مظاهرة في بيروت من أجل فلسطين

سياسة

انطلقت مسيرة شعبية حاشدة في بيروت، اليوم الثلاثاء، دعماً للشعب الفلسطيني، واحتجاجاً على ممارسات الاحتلال الإسرائيلي والمجازر التي يرتكبها في قطاع غزة والقدس المحتلة.
الصورة
قوات الأمن الفرنسية تقمع تظاهرة تضامنية مع فلسطين (العربي الجديد)

سياسة

تظاهر عشرات الأشخاص في باريس، اليوم السبت، تضامناً مع فلسطين متحدين قرار الشرطة حظر التظاهرة.
الصورة
طفلين شهيدين (عبد الحكيم أبو رياش)

مجتمع

انفجرت والدة الشهيدين الطفلين إبراهيم ومروان عطا الله المصري (11 عاماً و6 أعوام) بالبكاء وهي تستذكر اللحظات الأخيرة قبيل استشهاد طفليها في قصف إسرائيلي طاولهما خلال لعبهما في مدينة بيت حانون شمالي قطاع غزة مساء أمس الإثنين.