"ميدل.إيست.آي": شكوك بشأن تهريب مطرب أجزاء من جثة خاشقجي خارج تركيا

21 أكتوبر 2018
+ الخط -



نقل موقع "ميدل إيست آي"، يوم الأحد، عن مصادر وصفها بالمطلعة، أن السلطات التركية تعتقد أن أجزاء من جثة الصحافي السعودي جمال خاشقجي، الذي اعترفت الرياض بمقتله داخل قنصليتها في مدينة إسطنبول يوم 2 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، قد نقلت إلى خارج الأراضي التركية، عن طريق أحد مرافقي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وبحسب هذه المصادر، فإن السلطات التركية تعتقد أن ماهر عبد العزيز مطرب، وهو مسؤول استخباري سعودي متورط في مقتل خاشقجي، هو من نقل أجزاء من جثة خاشقجي في حقيبة كبيرة.

ومطرب، الذي رصد مراراً كمرافق لابن سلمان خلال رحلات الأخير الخارجية، غادر إسطنبول يوم الثاني من أكتوبر، وهو اليوم الذي زار فيه خاشقجي قنصلية بلاده للحصول على ورقة رسمية، وقتل حينذاك، كما اعترفت الرياض فجر السبت. وغادر مطرب إلى السعودية على متن طائرة خاصة، ولم يجر تفتيش حقائبه، بعدما مر إلى الطائرة في مطار أتاتورك عبر صالة "كبار الشخصيات".

وماهر عبد العزيز مطرب (مواليد 1971) عقيد في الاستخبارات السعودية، وعمل سابقاً ضمن الملحق الأمني لسفارة بلاده في لندن.

وكان فريق سعودي مؤلف من 15 شخصاً، بيهم مطرب، قد وصل إلى إسطنبول في اليوم ذاته الذي قتل فيه خاشقجي، وزار القنصلية السعودية في الوقت نفسه الذي كان فيه خاشقجي داخل القنصلية.

ووفق المصادر، فإن الفريق غادر في اليوم ذاته أيضاً على متن طائرتين خاصتين. لكن الطائرة التي حملت مطرب لم يجر تفتيشها، فيما تمّ تفتيش الثانية بعدما أبلغت خطيبة خاشقجي خديجة جنكيز، عن اختفائه.

ويحمل ماهر مطرب جواز سفر دبلوماسي، وكان يبدو عليه أنه في عجلة من أمره، بحسب المصادر التي تحدثت إلى "ميدل إيست آي".



واعترفت السعودية يوم السبت للمرة الأولى بمقتل خاشقجي. لكن وزير خارجيتها عادل الجبير قال إن بلاده لا تعلم أين جثة الصحافي الذي تمت تصفيته. إلا أن مصدراً تركياً، كما نقل عنه الموقع، مساء اليوم أكد أن الجثة تمّ تقطيعها إلى 15 قطعة، نافياً ما ذكره مصدر سعودي لـ"رويترز" في وقت سابق بأنها لفت بسجادة وأعطيت إلى "متعاون محلي" للتخلص منها.

ذات صلة

الصورة
سوري يؤسس مركزا لتعليم الفنون التشكيلية في تركيا

منوعات وميديا

أسس لاجئ سوري في تركيا مركزاً لتعليم الفنون التشكيلية، بعد أن قدم إلى إسطنبول تاركاً حلب، ليعلم الأطفال والشباب معاً من جنسيات مختلفة الرسم بأنواعه المختلفة.
الصورة

اقتصاد

يواصل معرض الغذاء الدولي في مركز مؤتمرات إسطنبول فعالياته التي افتُتحت الأربعاء وتستمر حتى السبت المقبل، بمشاركة واسعة من نحو 1000علامة تجارية مختلفة.
الصورة
أرامكو زادت إنتاجها بقوة واحتارت الآن بتسويقه (فرانس برس)

اقتصاد

أكد مسؤول في شركة أرامكو السعودية، اليوم الثلاثاء، أن هجوم الحوثيين على محطة توزيع المنتجات البترولية شمال مدينة جدة، تسبب في توقف العمل في صهريج من بين 13 بمحطة السوائب بالمنشأة، واصفاً إياها بأنها منشأة حيوية توزع أكثر من 120 ألف برميل من النفط.
الصورة

سياسة

عدما ولد ضعيفاً، بات اتفاق إدلب الذي تمّ التوصل إليه بين موسكو وأنقرة قبل 8 أشهر، عرضة للانهيار. وفيما تسود تكهنات حول بحث الطرفين تفاهمات جديدة، يكثف النظام القصف، وسط برودة تركية وغطاء روسي.

المساهمون