شعث: وساطة تونسية مع فرنسا بطلب فلسطيني

شعث: وساطة تونسية مع فرنسا بطلب فلسطيني

05 مارس 2018
+ الخط -
كشف مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الخارجية، نبيل شعث، اليوم الإثنين، عن وساطة تونسية مع الجانب الفرنسي بطلب فلسطيني، لتعجيل اعتراف فرنسا بدولة فلسطين، وإقامة مؤتمر دولي للسلام متعدد الأطراف.

وقال شعث، في تصريحات لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية، إن "زيارة الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي الأخيرة لفرنسا كانت بطلب فلسطيني، لاستعجال الإعتراف بالدولة الفلسطينية"، موضحاً أن الرئيس التونسي أكد عدم تغيير فرنسا لموقفها تجاه القضية الفلسطينية، لكن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون طالب بمهلة محددة من الوقت.

وأشار شعث إلى أن ذلك يستوجب مواصلة الدور الفلسطيني على الساحة الدولية، للوصول إلى اعتراف أكبر عدد من الدول الأوروبية بدولة فلسطين.

وفي ما يتعلق بموقف الحزب الحاكم في اليونان لرؤية الرئيس الفلسطيني محمود عباس للسلام، أكد شعث على أهمية هذا الموقف الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني ضمن المواقف الإيجابية التي يتم رصدها، مشيراً في السياق إلى أن القيادة الفلسطينية ستواصل اتصالاتها ولقاءاتها مع مختلف الدول، لبناء هذا التحالف الجديد الذي يعكس تطور العالم الذي أصبح متعدد الأقطاب، لرعاية عملية سياسية تقوم على أساس قرارات الشرعية الدولية.