شركات الطيران تتجنّب مضيق هرمز وخليج عُمان بعد حظر أميركي

واشنطن
العربي الجديد
21 يونيو 2019
+ الخط -
بدأت شركات الطيران المدني تُعلن تباعاً تجنّبها التحليق في أجواء مضيق هرمز وخليج عُمان، على ضوء الحظر الطارئ الذي فرضته واشنطن عقب إسقاط الحرس الثوري الإيراني طائرة استطلاع أميركية قال إنها دخلت الأجواء الإيرانية بنيّة التجسّس فيما نفت الولايات المتحدة ذلك.

وأصدرت إدارة الطيران الاتحادية الأميركية أمرا طارئا يحظر على شركات الطيران الأميركية التحليق في مجال جوي تسيطر عليه إيران فوق مضيق هرمز وخليج عمان وسط تزايد التوترات.

وجاء القرار بعدما قالت شركة الخطوط الجوية المتحدة (يونايتد إيرلاينز) إنها علقت رحلاتها من مطار نيوارك بولاية نيوجيرسي الأميركية إلى مومباي، المركز المالي الهندي، عقب مراجعة تتعلق بالسلامة بعدما أسقطت إيران طائرة استطلاع أميركية مسيرة من على ارتفاع كبير.

وإسقاط الطائرة غير المسلحة وهي من طراز "غلوبال هوك"، التي تستطيع التحليق على ارتفاع يصل إلى 18300 متر، هو الأحدث في سلسلة من الحوادث في منطقة الخليج، الشريان الحيوي لإمدادات النفط العالمية، شملت هجمات على ست ناقلات نفط.

وفي منشور منفصل لشركات الطيران، قالت الإدارة إن تطبيقات تتبع مسارات الرحلات الجوية تظهر أن أقرب طائرة مدنية كانت في نطاق حوالي 45 ميلا بحريا من الطائرة المسيرة التي أسقطها صاروخ سطح/جو إيراني، وفقا لما أوردته وكالة رويترز.

وقالت: "كانت هناك العديد من الطائرات المدنية العاملة بالمنطقة وقت عملية الاعتراض". وأضافت أنها لا تزال قلقة من تصاعد التوتر ومن النشاط العسكري على مقربة شديدة من مسارات طائرات مدنية ومن استعداد إيران لاستخدام صواريخ طويلة المدى في المجال الجوي الدولي من دون سابق إنذار أو دون التحذير بوقت كاف.

وفي يوليو/ تموز 2014، أُسقطت الرحلة إم.إتش17 التابعة للخطوط الجوية الماليزية بصاروخ فوق أوكرانيا، ما أدى إلى مقتل كل من كانوا على متنها وعددهم 298 شخصاً، الأمر الذي دفع شركات الطيران لاتخاذ المزيد من التحركات لكشف أي تهديدات لطائراتها.

ولا ينطبق الحظر الأميركي على شركات طيران من دول أخرى، لكن شركة أو.بي.إس غروب التي تقدم لشركات الطيران إرشادات تتعلق بالسلامة، قالت إن شركات طيران عالمية ستأخذ هذا الحظر في الحسبان.

وقالت المجموعة: "منذ حادثة الرحلة إم.إتش17، تعتمد كل الدول على نصائح من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا لتسليط الضوء على مخاطر المجال الجوي... إن خطر إسقاط طائرة مدنية في جنوب إيران خطر حقيقي".

وأظهر موقع تتبع الرحلات (فلايت رادار 24)، أن رحلات شركة الخطوط الجوية القطرية وشركة الاتحاد للطيران الإماراتية في المنطقة محظورة للشركات الأميركية في الساعة 6:40 بتوقيت غرينتش، اليوم الجمعة، فيما لم ترد الشركتان بعد على طلب للتعقيب خارج ساعات العمل المعتادة.

وقال متحدث باسم شركة كيه.إل.إم الهولندية للطيران التابعة لـ"إير فرانس"، اليوم الجمعة، إن الشركة لم تعد تحلق فوق مضيق هرمز.

وذكرت الخطوط الجوية الماليزية أنها تتجنب المجال الجوي الذي كانت تستخدمه سابقا في رحلات جوية بين كوالالمبور ولندن وجدة والمدينة المنورة.

وقالت الشركة: "نراقب عن كثب الموقف ونسترشد بتقييمات مختلفة بما في ذلك التقارير الأمنية وإشعارات الطيارين التي تقدمها سلطات مراقبة المجال الجوي".

كما صرحت شركة يونايتد بأنها علقت رحلاتها إلى الهند عبر المجال الجوي الإيراني بعد "مراجعة شاملة للسلامة والأمان"، ولم تحدد إلى متى سيستمر التعليق.

وذكر متحدث باسم الشركة أن المسافرين الذين يسافرون من مومباي إلى مطار نيوارك سينتقلون إلى رحلات بديلة للعودة إلى الولايات المتحدة.

وأضاف المتحدث: "نواصل بحث كل الخيارات والتواصل‭‭‭ ‬‬‬عن كثب مع كل الحكومات المعنية من أجل تقديم أفضل تجربة سفر لركابنا في ظل هذه الظروف".
وأمس، الخميس، قالت شركتا طيران أميركيتان أخريان هما الخطوط الجوية الأميركية (أميريكان إيرلاينز) و"دلتا إيرلاينز" إن طائراتهما لا تحلق فوق إيران.

ومن برلين، أعلنت شركة لوفتهانزا، أكبر شركات الطيران الألمانية، اليوم الجمعة، أن طائراتها توقفت عن التحليق فوق أجزاء من إيران لتنضم إلى شركات أخرى.

متحدث باسم لوفتهانزا قال إن طائرات الشركة تتفادى مضيق هرمز منذ يوم 20 يونيو/ حزيران، مضيفا من دون الخوض في تفاصيل، أن لوفتهانزا مدت الحظر فوق إيران، اليوم الجمعة، وذكر أن الشركة لا تزال تسير رحلات إلى العاصمة طهران.

واليوم أيضاً، أعلنت شركة الخطوط الجوية البريطانية أنها ستلتزم بتوجيهات إدارة الطيران الاتحادية الأميركية وستتفادى أجزاء من المجال الجوي الإيراني على أن تواصل رحلاتها العمل عن طريق مسارات بديلة.

متحدثة باسم شركة آي.إيه.جيه المالكة للخطوط الجوية البريطانية، قالت إن "فريقنا للأمن والسلامة على تواصل مستمر مع السلطات في أنحاء العالم في إطار تقييم شامل للمخاطر بشأن جميع المسارات التي نعمل بها".

كما أعلنت متحدثة باسم شركة طيران الإمارات إن الشركة التي يوجد مقرها في دبي تحول مسار رحلاتها، وقالت: "أثر تحويل المسارات على توقيتات وصول وإقلاع بعض الرحلات بدرجة محدودة"، لكنها لم تذكر دولا أو مناطق بعينها تتفاداها طائرات الشركة. ومضت قائلة "نتابع التطورات الجارية بعناية وسندخل المزيد من التعديلات على العمليات إذا دعت الحاجة".

دلالات

ذات صلة

الصورة
بحرية الحرس الثوري الإيراني

سياسة

أطلقت قوات "الحرس الثوري" الإيراني، اليوم الأربعاء، في مياه الخليج ومضيق هرمز، صواريخ باليستية من أعماق الأرض وهاجمت مجسم حاملة طائرات أميركية، وذلك في إطار مناورات تستمر لليوم الثاني.
الصورة
مضيق هرمز

أخبار

ذكرت وكالة "الطلبة" الإيرانية شبه الرسمية للأنباء، أن الحرس الثوري الإيراني احتجز سفينة في الخليج لمزاعم تهريبها 250 ألف لتر من وقود الديزل للإمارات.
الصورة
مجلس الأمن

سياسة

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، إنّ بلاده ستتخذ كل ما بوسعها من إجراءات لمنع ناقلة إيرانية من تسليم النفط سورية، في حين أعلنت أستراليا موافقتها على الانضمام إلى تحالف دولي لحماية ناقلات النفط وسفن الشحن في مضيق هرمز.
الصورة
سياسة/حسن روحاني/(عطا كانار/فرانس برس)

أخبار

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، الثلاثاء، إن طهران تؤيد المحادثات مع واشنطن، لكن على الأخيرة أن ترفع أولاً العقوبات التي تفرضها على إيران، فيما توالت المواقف الداعمة لوزير الخارجية محمد جواد ظريف عقب العقوبات الأميركية التي فرضت عليه.

المساهمون