شركات ألمانية تنقل استثماراتها من بريطانيا

28 اغسطس 2017
الصورة
بريطانيا تخسر استثمارات ألمانية بسبب الانفصال (فرانس برس)
+ الخط -
تواصلت التداعيات السلبية على الاقتصاد البريطاني جراء قرار انفصالها عن الاتحاد الأوروبي. وقال اتحاد غرف الصناعة والتجارة الألمانية، اليوم، إن عددا كبيرا من الشركات الألمانية بدأت في نقل استثماراتها من بريطانيا توقعا لزيادة العراقيل التجارية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
وفي بيان مشترك دعا اتحاد غرف الصناعة والتجارة في ألمانيا وغرف التجارة في بريطانيا مفاوضي الاتحاد الأوروبي وبريطانيا إلى نقل رسالة إيضاح وطمأنة للشركات التجارية في أنحاء أوروبا في مفاوضاتهم بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد.

وقال الرئيس التنفيذي لاتحاد غرف الصناعة والتجارة الألماني مارتن فانسلبن، في البيان "الشركات قلقة للغاية من أن يكون لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تأثير سلبي كبير"، مضيفا أن هذا الانفصال قد يتمخض عنه مزيد من البيروقراطية وزيادة فترات الانتظار وتشديد القيود على الحدود بما يؤدي إلى ارتفاع التكاليف.
وتابع: "لا تزال بنود الانفصال غير واضحة تماما. ويقول الكثير من أعضائنا إنهم ينقلون بالفعل الاستثمارات من بريطانيا تحسبا لهذه العقبات".
وفي المقابل تسعى بريطانيا إلى الحد من التداعيات السلبية لانفصالها المرتقب عن الاتحاد الأوروبي عبر حلول بديلة تسمح لها بالتواجد في الأسواق الأوروبية، وأعلنت الحكومة البريطانية، منتصف الشهر الجاري، أنها تنوي التفاوض بشأن إقامة "اتحاد جمركي مؤقت" مع الاتحاد الأوروبي، بعد خروج البلاد من التكتل.

كما أيد الوزير المسؤول عن ملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في حكومة الظل كير ستارمر "استمرار عضوية السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي إلى ما بعد مارس/آذار 2019 عندما تترك بريطانيا الاتحاد الأوروبي".
ووصل مسؤولون بريطانيون إلى بروكسل، اليوم، لدفع الاتحاد الأوروبي نحو إجراء محادثات بشأن العلاقات بعد انفصال بريطانيا، وهو ما يرفض الاتحاد فعله بدون الاتفاق أولا على مشروع قانون خروج بريطانيا وغيره من قضايا الانفصال.


(العربي الجديد، رويترز)


المساهمون