شبح بنيتيز يطارد زيدان في انطلاقته بالدوري الإسباني

شبح بنيتيز يطارد زيدان في انطلاقته بالدوري الإسباني

04 أكتوبر 2016
الصورة
بداية زيدان متواضعة في الدوري رغم الصدارة (Getty)
+ الخط -


عادل الفرنسي زين الدين زيدان، بتعادله الإيجابي أمام إيبار، انطلاقة الإسباني رافائيل بنيتيز، المدير الفني السابق للفريق، بعد أول سبع جولات في الدوري الإسباني، محققا 4 انتصارات و3 تعادلات، محققا 15 نقطة، والفارق الوحيد هو استفادة الفريق الملكي من سقطات الخصوم.

وحقق بنيتيز هو الآخر النتائج نفسها في منافسات الدوري الموسم الماضي، والذي لم يكمله، بعد إقالته وتولي زيدان المسؤولية، ولكنه بدأ المسيرة بتعادل خارج الديار أمام سبورتنغ خيخون بهدف لكل فريق، وحقق انتصارين كبيرين على ريال بيتيس (5-0) وإسبانيول (6-0)، وواصل مسيرة الانتصارات بهدف في مرمى غرناطة.

وبعدها فاز الفريق خارج الديار على أثلتيك بلباو بهدفين مقابل واحد، ولكنه سقط في فخ التعادل على ملعبه أمام مالاغا 0-0، وفي دربي مدريد بهدف لكل فريق، وهي النتائج التي وضعت المدرب في مأزق، بالإضافة إلى تزايد المشاكل في صفوف الفريق.

أما زيدان فبدأ المسيرة بانتصار على ريال سوسييداد في ملعب الأنويتا بثلاثة أهداف نظيفة، وأمام سيلتا فيغو بهدفين مقابل واحد، وأوساسونا بنتيجة 5-2، وكان آخر انتصار له أمام إسبانيول خارج ملعبه بهدفين نظيفين، قبل أن يتعادل في 3 مباريات متتالية أمام فياريال (1-1) ولاس بالماس (2-2) وإيبار (1-1).

ولحسن حظ المدير الفني الفرنسي فإن الفريق ما زال يتصدر الدوري بالتساوي مع جاره أتلتيكو مدريد، حيث استفاد من سقوط برشلونة أمام سلتا فيغو على ملعب بالايدوس بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، وهو ما قلل الهجوم عليه. ولكن مع عدم وجود ردة فعل للفريق قد يكون منصب زيدان في خطر.

المساهمون