07 اغسطس 2020

لعب نجم خط دفاع ريال مدريد، سيرجيو راموس، دوره كقائد حقيقي لفريقه "الملكي"، في المباراة التي استضافها ملعب "الاتحاد" ضد مانشستر سيتي، لحساب إياب الدور الـ16 من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم وفي لقاء شهد أخطاء كارثية للغاية لزميله المدافع رافايل فاران!

وكان راموس حاضراً في المدرجات لمساندة رفقائه بقوة من المنصة التي جلس فيها اللاعبون غير المعنيين بهذا اللقاء، وهذا بحكم أنه كان قد طرد في لقاء الذهاب بالبطاقة الحمراء، بعد تدخله ضد النجم الجزائري رياض محرز.

 

 

وبعد تسجيل المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة هدف التعادل في شباك مانشستر سيتي، أظهرت كاميرا التلفزيون، سيرجيو راموس، وهو يقوم من مكانه للتصفيق وتشجيع زملائه على التقدم وبذل جهود أكبر، وهذا من أجل تسجيل الهدف الثاني ومعادلة نتيجة لقاء الذهاب على الأقل.

وكشفت صحيفة "ماركا" الإسبانية، أن راموس قام بجهود كبيرة في إطار تشجيع زملائه اللاعبين قبل هذه المباراة، خاصة خلال عملية الإحماء، حيث انتظرهم في النفق المؤدي إلى غرفة الملاعب ليتحدث معهم بشكل انفرادي.

وظهرت أهمية راموس في الفريق حينما سقط الريال بسبب أهداف نجمت عن أخطاء فادحة للغاية من المدافع فاران، الذي تسبب بتلقي فريقه الملكي هدفين بذات الطريقة الخاطئة، وهو ما عبرت عنه جماهير الريال بعد نهاية اللقاء الذي ودع البطولة بعد الخسارة 1-2.

 

Sergio Ramos playing exactly the kind of role we expected Sergio Ramos to play tonight...#Club2020 pic.twitter.com/31ZQPjuoHf

— Football on BT Sport #Club2020 (@btsportfootball) August 7, 2020

Sergio Ramos is my bartender guy. 🤗 pic.twitter.com/gRPUwT3rM7

— JC McLean (@JCMSpurs) August 7, 2020