سيناريو مثير في إنكلترا.. هدف "أكروباتي" وتعادل في الرمق الأخير

22 يناير 2020
الصورة
نيوكاسل يونايتد تعادل مع إيفرتون في الثواني الأخيرة (Getty)
+ الخط -

شهدت مواجهة إيفرتون وضيفه نيوكاسل يونايتد، والتي جاءت لحساب الجولة الـ24 من عمر الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، إثارة كبيرة امتدت حتى الثواني الأخيرة للقاء الذي انتهى بالتعادل بهدفين لمثلهما.

وبعد أن منح مويس كين التقدم للفريق المضيف عند الدقيقة الـ30، تمكن دومينيك كالفيرت ليوين من مضاعفة النتيجة بهدف بعد 9 دقائق من الاستراحة، الأمر الذي وضع جماهير أصحاب الأرض في وضع مريح، بعد أن ظنت بأنها قد حسمت النتيجة.

وبعد موجة تغييرات أقدم عليها ستيف بروس مدرب نيوكاسل، نجح الفرنسي فلوران ليجون في تقليص الفارق للزوار بهدف عالمي جاء من كرة مقصية رائعة، أشعلت حماسة الجماهير التي حضلت بقوة في ملعب "جوديسون بارك".


وفيما اعتقد الجميع أن المواجهة انتهت بهدف لاثنين، كون هدف تقليص الفارق جاء في الدقيقة الـ94، عاد ليجون لينصب نفسه نجماً للمواجهة، حيث نجح في إدراك التعادل بعد دقيقة واحدة فقط، لتنتهي المواجهة بهدفين لمثلهما.

المساهمون