سيميوني في أسوأ أزماته قبل مواجهة برشلونة..أتلتيكو "بدون مدافعين"

سيميوني في أسوأ أزماته قبل مواجهة برشلونة..أتلتيكو "بدون مدافعين"

27 مارس 2016
الصورة
أتلتيكو يسعى إلى تجاوز برشلونة (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

يعاني دييغو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد الإسباني، حاليا، من أسوأ أزمة في مسيرته مع النادي تخص التشكيلة، بعدما أصبح بدون قلب دفاع قبل عشرة أيام من مواجهة برشلونة في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

وأصيب الثنائي الأساسي في قلب الدفاع دييغو غودين وخوسيه خيمينيز، بجانب البديل ستيفن سافيتش، في أوقات سابقة، وأضيف إليهم بالأمس ساؤول والصاعد لوكاس.

واضطر سيميوني إلى تغيير مركز ساؤول من وسط الملعب إلى قلب الدفاع مؤخرا لتعويض الغيابات، لكنه أصيب في كاحله الأيسر مع منتخب إسبانيا للشباب، كما يعاني زميله الفرنسي لوكاس (المدافع الرابع في الفريق) من آلام في الظهر.

وفي ظل هذه الأزمة سيضطر سيميوني إلى المخاطرة بالثنائي لوكاس وسافيتش، رغم عدم تعافيهما لخوض لقاء ريال بيتيس بعد أسبوع في الليغا والذي يسبق مواجهة البرسا بثلاثة أيام.

وسيكون الخيار الاضطراري الآخر هو إعادة القائد غابي من وسط الملعب إلى قلب الدفاع، والاستعانة بمدافع فريق الشباب ناتشو مونسالفي الذي لم يلعب من قبل للفريق الأول.

اقرأ أيضا:بالفيديو..هاري كين يُذهل الجماهير..بمراوغة على طريقة الراحل "كرويف"

دلالات

المساهمون