سيرينا تهزم شقيقتها فينوس.. ومشجعة تشاهد المباراة بطريقة غريبة

14 اغسطس 2020
الصورة
سيرينا انتصرت على فينوس وبلغت ربع النهائي (ديلان بويل/Getty)

انتصرت الأميركية المخضرمة سيرينا وليامز على شقيقتها الكبرى فينوس 3-6 و6-3 و6-4 لتبلغ الدور ربع النهائي لدورة لكزينغتون الأميركية للتنس، حيث شهد اللقاء حدثاً طريفاً من قبل إحدى العاملات في البطولة، التي ابتكرت طريقة لمتابعة اللقاء بطريقتها الخاصة.

ولعبت المباراة خلف أبواب موصدة بسبب فيروس كورونا، لكن اللقاء شهد محاولة مشجعة متابعة هذه القمة من خلال فتحة صغيرة بعدما استلقت على الأرض في لقطة انتشرت بشكلٍ كبير على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتقام النسخة الأولى من هذه الدورة في ولاية كنتاكي من دون جمهور، وهي الأولى التي تقام على الأراضي الأميركية منذ استئناف نشاط الكرة الصفراء الذي توقف في آذار/ مارس الماضي بسبب تفشي فيروس "كوفيد-19".

وكانت سيرينا ابنة الـ38 عاماً، الفائزة بـ23 لقباً في بطولات الغراند سلام لكن آخرها يعود إلى أوائل 2017 في بطولة أستراليا المفتوحة حين كانت حاملة بطفلتها أليكسيس أولمبياد (ولدت في أيلول/سبتمبر من ذلك العام)، استهلت العودة من التوقف بفوزها بثلاث مجموعات على الأميركية الأخرى برناردا بيرا في أول اختبار لها منذ لقائها اللاتفية أناستازيا سيفاستوفا في مسابقة كأس الاتحاد في شباط/ فبراير الماضي.

وعانت سيرينا، المصنفة أولى في الدورة وتاسعة عالمياً، في مواجهتها الحادية والثلاثين مع شقيقتها البالغة 40 عاماً، والأولى منذ الدور الثالث لبطولة فلاشينغ ميدوز عام 2018 حين فازت بسهولة 6-1 و6-2، إذ خسرت المجموعة الأولى بعد أن تنازلت عن إرسالها مرتين، لكنها استعادت توازنها في الثانية وحسمتها 6-3 بعد أن نجحت في انتزاع إرسال شقيقتها مرة واحدة من أصل 5 فرص سنحت لها.


(العربي الجديد/فرانس برس)