سيرينا تسعى لإنهاء عقدة الرقم القياسي.. وأندريسكو تبحث عن إنجازٍ تاريخي

07 سبتمبر 2019
الصورة
سيرينا ويليامز المصنفة الثامنة عالمياً (Getty)
في عام 2018 دخلت ناومي أوساكا التاريخ من أوسع أبوابه حين حققت لقب أميركا المفتوحة على حساب الأميركية سيرينا ويليامز، ليعيش الجميع على وقع صدمةٍ كبيرة.


يومها فشلت سيرينا ويليامز في معادلة رقمٍ قياسي، لم تنجح حتى اللحظة في تحقيقه، وها هي تقف، اليوم السبت، أمام العقبة عينها، لكن أمام لاعبة أخرى، تبلغ من العمر 19 عاماً، وهي بيانكا أندريسكو.

وتلتقي أندريسكو في نهائي بطولة أميركا المفتوحة، رابع دورات الغراند سلام في موسم التنس الحالي وآخرها، المصنفة الثامنة عالمياً سيرينا ويليامز ولكلّ واحدة طموح تريد بلوغه.

وتحتلُّ اللاعبة الكندية أندريسكو التي بدأت مسيرتها الاحترافية عام 2017 المركز الخامس عشر بين اللاعبات المحترفات، وهي تسعى لتحقيق لقبها الأول في الغراند سلام، مع العلم أنها تخوض النهائي الأول كذلك في تاريخها.

على المقلب الآخر، تطمح سيرينا ويليامز، صاحبة الـ37 عاماً للظفر باللقب السابع في أميركا المفتوحة، والرابع والعشرين في الغراند سلام، بهدف معادلة الرقم القياسي لحقبتي (الهواة والمحترفين) المسجل باسم الأسترالية مارغريت كورت (24 لقباً).

يُذكر أن عصر الاحتراف بدأ منذ عام 1968، فيما أقيمت أول نسخة من بطولة أميركا المفتوحة للسيدات، في عام 1987، وحققت لقبها آنذاك إيلين هانسل على حساب لورا نايت.

دلالات