سيرينا تذرف الدموع بعد انسحابها من نهائي "روجرز" للإصابة

12 اغسطس 2019
الصورة
سيرينا ويليامز تبكي بسبب الإصابة (Getty)
حظيت نجمة التنس الأميركية سيرينا وليامز بموجة تعاطف كبيرة عقب تعرضها لإصابة مفاجئة خلال خوضها المباراة النهائية لبطولة كأس "روجرز" للتنس، لتضطر للانسحاب بينما كانت متأخرة 3-1 أمام نظيرتها الكندية الشابة بيانكا أندريسكو، الأحد، وتدخل في موجة بكاء مؤثرة.

وبدت سيرينا على ما يرام في الملعب، لكن فجأة جلست على مقعدها وبدأت في البكاء قبل أن تقرر الانسحاب بعد مرور 19 دقيقة من المباراة، بسبب تشنجات في الظهر، بينما بادرت منافساتها أندريسكو لمواساتها، وتبادلت اللاعبتان الحديث حيث سُمع صوت سيرينا متألمة من الإصابة في الظهر.

وقالت اللاعبة الأميركية بتأثر بينما لم تجد ما تقوله للجماهير: "أعتذر عن عدم استكمال مباراة اليوم. حاولت لكن لم أقدر. كان عاماً صعباً لكن سأواصل المضي قدماً".


من جهتها، قالت اللاعبة الكندية الشابة خلال احتفالاتها بالتتويج باللقب: "أشعر بمعاناة سيرينا للغاية. تعرضت للإصابة العام الماضي لذلك أشعر بالأسف لانسحابها من المباراة بهذا الشكل، في بعض الأحيان لا يمكنك دفع جسدك وهي لم تستطع ذلك اليوم وأتمنى لها التعافي سريعاً".

وباتت أندريسكو، التي حصدت لقب "إنديان ويلز"، في مارس/ آذار الماضي، وشاركت في أول بطولة منذ انسحابها من بطولة فرنسا المفتوحة بسبب إصابة في الكتف، أول كندية تفوز بالبطولة خلال 50 عاماً.

دلالات