سوق جديد للعملات الأجنبية في إيران

26 مايو 2019
الصورة
أدت العقوبات إلى تراجع حادّ في قيمة الريال الإيراني(الأناضول)
+ الخط -

أعلن عبد الناصر همتي، محافظ البنك المركزي الإيراني، عن تشكيل سوق جديد لعرض العملات الأجنبية، وذلك بجانب المنظومة الإلكترونية المعروفة باسم "نيما" التي يُطرح عبرها العملة الصعبة المتأتية من عوائد التصدير.

ونقلت وكالة فارس، أمس السبت، عن همتي قوله، إنه تم تأسيس شركة معنية وانتخاب مدير تنفيذي لها وبدأت عملها تجريبياً، حيث سيتم تدشينها رسمياً في مرحلة لاحقة.

وأكد محافظ البنك المركزي عدم صحة التقارير التي تتحدث عن إلغاء منظومة "نيما" بعد تدشين السوق الجديدة، لافتا إلى أنه تم الإيعاز للمصدرين بعرض 50 إلى 60 بالمائة من العملات الأجنبية عبر هذه المنظومة.

وتواجه إيران ضغوطاً اقتصادية، بعد أن أعادت الولايات المتحدة فرض عقوبات عليها، في أعقاب انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي، في مايو/أيار من العام الماضي 2018.

وأدت العقوبات إلى تراجع حادّ في قيمة الريال الإيراني بأكثر من 150 في المائة، ليصل في تعاملات الأسبوع الماضي إلى نحو 145.5 ألف ريال مقابل الدولار الواحد. وأدت مشاكل العملة الإيرانية إلى نقص السلع المستوردة، ما انعكس ارتفاعاً في الأسعار وندرة في توافر بعض السلع.


(العربي الجديد)

المساهمون