سوريون يتفاعلون مع أغنية ترثي عبد الباسط الساروت

20 يوليو 2019
الصورة
جدارية للساروت حارس الثورة السورية (تويتر)
ظهر الفنان السوري المعارض عبد الحكيم قطيفان على شاشة تلفزيون "سوريا" مؤدياً أغنية يرثي فيها عبد الباسط الساروت، بعد مرور أربعين يوماً على رحيله.

قضى الساروت في أحد مشافي إقليم هاتاي جنوب تركيا، متأثراً بجراح أصيب بها خلال مشاركته بمعارك ريف حماة الشمالي، وتم نقل جثمانه إلى سورية حيث دفن.

وقال قطيفان في لقاء له ضمن برنامج "لمّ الشمل" الذي يعرض على "تلفزيون سوريا" إن الأغنية "شكل من أشكال التكريم، لحارس الثورة وأيقونتها، عبد الباسط الساروت، وهي جزء من دين معنوي لهذا الشخص العظيم، الذي أعاد نبض الثورة مرة أخرى باستشهاده".

الكاتبة والصحافية السورية سميرة المسالمة علقت على الأغنية وكتبت على فيسبوك  "رحم الله عبد الباسط الساروت وحماك من كل شر يا عبد الحكيم قطيفان".

حميد الحويج أيضاً بدوره كتب "الفنان والأخ الكريم أبو كرم عبد الحكيم قطيفان المحترم والحر الأصيل يرثي بطريقته حارس الثورة، وأيقونتها الشهيد عبد الباسط الساروت رحمه الله وتقبله مع الأبرار والصالحين".

أما نور حداد مقدمة برنامج "نور خانم" على تلفزيون سوريا فاكتفت بالقول "آه لو ترجع.."، والصحافي رزق العبي وصف الأغنية بأنها ذات إحساس عال جداً.

تعليق: