سورية: قتلى وجرحى بغارات في الحولة وتلدو بريف حمص

سورية: قتلى وجرحى بغارات في الحولة وتلدو بريف حمص

24 ديسمبر 2015
الصورة
يوم دموي في سورية جراء غارات النظام (الأناضول)
+ الخط -

شنّت طائرات النظام العسكرية، ظهر اليوم الخميس، غارات جوية في أرياف مدينة حمص، أدت لسقوط قتلى وجرحى في مدينة الحولة وبلدة تلدو، فيما نفذ الطيران الحربي الروسي هجماتٍ كثيفة بريفي المدينة الشرقي والجنوبي الشرقي، في مناطق تخضع لسيطرة تنظيم "داعش".

وقال المتحدث باسم "مركز حمص الإعلامي" محمد السباعي لـ"العربي الجديد"، إن "الطيران الحربي والمروحي استهدف بعدة غارات، مدن وبلدات الريف الشمالي، إذ ألقى برميلين متفجرين على بلدة تيرمعلة، ما أدى لمزيد من الدمار، فيما شنّ 3 غارات جوية على تلبيسة وغارة على مدينة تلدو وعدة غارات في الحولة".

وكشف السباعي أن القصف الجوي أدى لـ"سقوط أربعة قتلى، بينهم امرأة في الحولة، وأصيب نحو عشرة  مدنيين"، مؤكداً في نفس الوقت "سقوط شهداء، وعدد من الجرحى في بلدة تلدو جراء قصف الطيران الحربي على المدينة".

اقرأ أيضاً: سورية: فعاليات "معضمية الشام" تؤكد استخدام النظام للغاز السام

من جهة أخرى، قال السباعي، بأن قوات النظام "سمحت صباح اليوم لأهالي من حي الوعر، بالخروج عبر دوار المهندسين، بعد تسجيل أسمائهم لدى لجنة مختصة متواجدة في مستشفى البر بشكل مؤقت".

كما لفت إلى أن "حركة دخول وخروج الأهالي ما زالت مقيدة، إذ لم يسمح بتحرك الجميع بشكل طبيعي، وإنما فقط للأشخاص الموافق عليهم من قبل اللجنة".

إلى ذلك، شنت طائرات حربية روسية بحسب نفس الناشط "عشرات الغارات في مناطق الحدث، مهين، حوارين، تدمر، القريتين، وجميعها خاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

من جهته، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن "اشتباكات عنيفة تدور بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر تنظيم "الدولة الاسلامية" من جهة أخرى، في محيط منطقة مهين بريف حمص الجنوبي الشرقي".

وأكد أن ذلك "ترافق مع تنفيذ طائرات حربية يُعتقد أنها روسية، عدة غارات على مناطق الاشتباك، وقصف لقوات النظام على مناطق في البلدة".

اقرأ أيضاً: غارات روسية بدرعا وقصف بالغوطة واشتباكات بدير الزور


دلالات

المساهمون