سورية: شبكة حقوقية توثق مقتل 2040 شخصاً خلال شهر

سورية: شبكة حقوقية توثق مقتل 2040 شخصاً خلال شهر

01 سبتمبر 2015
الصورة
استهداف متعمد للمدنيين من قبل قوات النظام (Getty)
+ الخط -

وثقت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، مقتل 2040 شخصاً خلال شهر آب/ أغسطس، الماضي، على يد النظام السوري والمليشيات المقاتلة معه، والمعارضة المسلحة والأطراف المتشددة الآخرى، إلى جانب "التحالف الدولي".

وبحسب الشبكة، فإن "قوات النظام والمليشيات الموالية لها قتلت 1623 شخصاً، منهم 1213 مدنياً، بينهم 302 طفل (بمعدل 10 أطفال يومياً)، و289 امراة، و77 شخصاً تحت التعذيب، و410 مسلحين".

كذلك بلغت نسبة الضحايا من الأطفال والنساء 40% من أعداد الضحايا المدنيين، ما يدل وفق الشبكة على استهداف متعمد للمدنيين من قبل قوات النظام.

كما سجلت الشبكة مقتل 14 مدنياً على يد قوات "الإدارة الذاتية" الكردية، بينهم 3 أطفال، و3 نساء ، بينما وصل عدد الضحايا الذين قتلوا على يد التنظيمات الإسلامية المتشددة إلى 247 شخصاً، منهم 236 شخصاً على يد تنظيم "الدولة الإسلامية (داعش)، 119 من مسلحي فصائل المعارضة، و117 مدنياً، بين المدنيين 15 طفلاً، و8 نساء، وشخص واحد بسبب التعذيب.

أما تنظيم جبهة النصرة، فقد قتل 5 مسلحين، و6 مدنيين، بينهم سيدتان، وشخص واحد بسبب التعذيب.

وعرضت الشبكة إحصائية الضحايا الذين قتلوا على يد عناصر فصائل المعارضة المسلحة، وقد بلغت 104 مدنيين، بينهم 26 طفلاً، و18 سيدة، وشخص واحد بسبب التعذيب، ومسلح واحد، فيما قتلت قوات التحالف الدولي 14 مدنياً، بينهم 6 أطفال وسيدة.

وتضمن التقرير توثيق مقتل 12 مسلحاً، و25 مدنياً، بينهم 3 أطفال، و4 سيدات، قتلوا إما غرقاً في مراكب الهجرة أو في حوادث التفجيرات.

كما طالبت الشبكة، مجلس الأمن والمؤسسات الدولية المعنية، بتحمل مسؤولياتها تجاه ما يحصل من عمليات قتل، وبالضغط على الحكومة السورية من أجل وقف عمليات القصف المتعمد والعشوائي بحق المدنيين.

اقرأ أيضاً: النظام السوري قتل 3051 شخصاً في إدلب خلال عام

 

المساهمون