سورية: انتشال 6 جثث من مقبرة جماعية في الرقة

سورية: انتشال 6 جثث من مقبرة جماعية في الرقة

10 مايو 2020
+ الخط -
انتشل "فريق الاستجابة الأولية"، التابع لـ"مجلس الرقة المدني"، اليوم السبت، ست جثث جديدة من مقبرة جماعية في محافظة الرقة، شمال شرقي سورية.

وذكرت شبكة "سمارت" المحلية، أن الفريق انتشل ست جثث من مقبرة "الحمرات" شرق مدينة الرقة، وتمّ التعرف على جثة امرأة وسلمت لذويها، فيما نقلت بقية الجثث المجهولة للدفن في مقبرة خاصة.

وذكرت وكالة "هاوار" التابعة لـ"الإدارة الذاتية" الكردية، يوم الاثنين الفائت، أن الفريق انتشل 51 جثة من مقبرة تل زيدان الجماعية، الواقعة في ريف الرقة الشرقي، وأشارت إلى أن الجثث لأشخاص قتلوا على يد تنظيم "داعش" الإرهابي.

وأوضحت أن المقبرة تقع بين قريتي الرقة السمرة والحمرات، وتحوي 200 جثة على الأقل، بحسب ما أفاد به قائد "فريق الاستجابة الأولية" ياسر الخميس.

وفي وقت سابق، قال الخميس، في تصريحات صحافية، إن "فرق الاستجابة أنهت العمل في 16 مقبرة جماعية، كانت آخرها مقبرة معسكر الطلائع، التي تجاوز عدد الجثث المنتشلة منها الـ800".

كما أشار إلى أنّ الفرق، منذ بداية عملها بعد سيطرة مليشيات "قوات سورية الديمقراطية" (قسد) على مدينة الرقة، انتشلت أكثر من 5200 جثة.

وتقول حملة "الرقة تذبح بصمت" إنّ معظم الجثث تعود لمدنيين لقوا حتفهم جراء قصف التحالف الدولي و"قسد"، بمئات الغارات الجوية وآلاف القذائف المدفعية، على مدينة الرقة، في عام 2017.

وتتهم "قسد" تنظيم "داعش" الإرهابي بإعدام مدنيين قبل خروجه من المدينة، ودفنهم في مقابر جماعية، لكن هناك اتهامات للتحالف الدولي و"قسد" أيضاً بقتل آلاف المدنيين أثناء الحملة التي شناها بهدف السيطرة على المدينة.