سورية: ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في مناطق الإدارة الذاتية إلى 54

06 اغسطس 2020
الصورة
تجار السوق السوداء يتحكمون بأسعار الكمامات شمال سورية (Getty)

أعلنت الإدارة الذاتية شمال شرقي سورية، الخميس، تسجيل أربع إصابات جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع عدد المصابين في المناطق الخاضعة لسيطرتها إلى 54 توفي منهم مصاب واحد.

وأوضح الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة الذاتية، جوان مصطفى، في بيان أن الإصابات الجديدة سجّلت في ريف حلب، لثلاث سيدات ورجل.

وبحسب المرصد السوري فإن مناطق الإدارة الذاتية تشهد استياءً شعبياً على خلفية فقدان الكمامات والقفازات الواقية وتحكم تجار السوق السوداء بأسعارها.

وكانت الإدارة فرضت حظر تجوال مدة 14 يوماً في مدينتي الرقة والطبقة، كما منعت حركة حافلات النقل الجماعي داخل المدن، وحركة النقل بشكل كامل ما بين منطقة الجزيرة والإدارات الأخرى باستثناء المركبات التجارية.

وارتفع عدد المصابين في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام إلى 944 تعافى منهم 296، وتوفي 52 بحسب وزارة الصحة التابعة للنظام.

إلى ذلك، أعلن مخبر الترصد الوبائي التابع لبرنامج شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة في وحدة تنسيق الدعم المعارضة أمس الأربعاء عن تسجيل إصابتين جديدتين بالفيروس في مدينة إدلب، ليرتفع عدد الإصابات الكلي 40 إصابة.

وبحسب بيان المخبر، فقد سُجلت حالة شفاء واحدة في مدينة الباب بريف حلب، وبذلك ارتفع عدد المتعافين في ريفي حلب وإدلب إلى 24.