سكان جنوبي الجزائر يطالبون بالمساواة في التنمية والعمل

24 نوفمبر 2016
الصورة
تظاهرات للمطالبة بالعمل (العربي الجديد)
+ الخط -
شارك مئات السكان المحليين في مدينة ورقلة (إحدى الولايات الجزائرية) في احتجاجات اليوم وسط المدينة للمطالبة بالتنمية والتشغيل، والحد من الفساد.

وتجمع المئات من السكان في ساحة الشعب وسط مدينة ورقلة، استجابة لنداء اللجنة الوطنية لحقوق البطالين- وهو تنظيم مدني غير معتمد - ورفعوا شعارات تطالب بحق المنطقة في التنمية والمشاريع والبنى التحتية، وتحسين الظروف المعيشية.

وقال الطاهر بلعباس أبرز الناشطين في المنطقة، وأحد منظمي التجمع: "يطالب السكان بحق المنطقة في التنمية، ليس فقط باعتبارها من المناطق المهمشة كباقي مناطق الجنوب، لكن لكونها منطقة نفطية"، مشيراً إلى أن الثروات الموجودة في المنطقة لا تنعكس بشكل واضح على مشاريع التنمية.

وأكد بلعباس أن هذه التظاهرة تحمل مطلب الحق في التنمية مثل باقي الأقاليم، وولايات الوطن، كما أنها مسؤولية الجميع في النهوض بالمنطقة، إذ إن العزلة وتهميش وإقصاء الجنوب في شتى المجالات ومصادرة حقوقه، تعتبر مسؤولية أخلاقية".

وأضاف الطاهر بلعباس أن السلطات تدير ظهرها للمطالب التي نرفعها، وترفض فتح حوار جاد ومعمق، لإيجاد الحلول المناسبة للمشاكل التنموية التي تشهدها المنطقة، خاصة في مجال البطالة وحرمان شباب المنطقة النفطية من العمل، رغم وجود حقول نفطية، وانتشار واسع للشركات الأجنبية.

المساهمون