سعر النفط يخسر 1%... وتراجع حاد لإنتاج ليبيا

21 فبراير 2020
الصورة
مخاوف طلب الوقود تضغط على سعر الخام (Getty)
+ الخط -
فقد برميل النفط أكثر من 1% من سعره مع انطلاق تعاملات اليوم، الجمعة، فيما برزت أنباء من ليبيا تفيد بانخفاض حاد لإنتاجها هذا الشهر، على وقع استمرار الصراع العنيف على أراضيها.

"المؤسسة الوطنية للنفط" في ليبيا، قالت إنّ إنتاجها من الخام تراجع إلى 122 ألفاً و424 برميلاً يومياً في 20 فبراير/شباط، علماً أنّ إنتاجها تراجع بقوة منذ 18 يناير/كانون الثاني، بسبب إغلاق موانئ وحقول نفط على يد مجموعات موالية للواء المتقاعد خليفة حفتر في شرق البلاد. وقالت مؤسسة النفط، في بيانها، إنّ إجمالي الخسائر الناجمة عن الإقفالات تجاوز 1.8 مليار دولار.

وتتعرض أسعار النفط لضغوط بفعل تنامي المخاوف بشأن الطلب على الوقود في الوقت الذي يزداد فيه انتشار وباء فيروس كورونا خارج الصين، وفي الوقت الذي يبدو فيه أن كبار منتجي الخام ليسوا في عجلة لخفض الإنتاج لدعم السوق.

ووفقاً لبيانات وكالة "رويترز"، تراجع خام برنت، اليوم، 1.1% مسجلاً 58.67 دولاراً بحلول الساعة 7:03 بتوقيت غرينتش، بينما تراجع الخام الأميركي 1% إلى 53.34 دولاراً.

وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قال، أمس الخميس، إنّ منتجي الطاقة العالميين يدركون أنه لم يعد من المنطقي أن تجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها، قبل الموعد المقرر في أوائل مارس/آذار.

وتكبح المجموعة المعروفة باسم "أوبك+" الإمدادات عن السوق لدعم الأسعار، منذ عدة سنوات الآن، فيما يتوقع العديد من المحللين تمديد أو تعميق القيود على الإنتاج.

وعزّز الضغط على أسعار النفط ارتفاع الدولار الأميركي، إذ يبحث المستثمرون عن الملاذات الآمنة، حيث من شأن صعود الدولار ارتفاع كلفة النفط في المعتاد لأنّ الخام عادة ما يتم تسعيره بالعملة الأميركية.

المساهمون