سرقة مسدسات جيمس بوند في زمن كورونا

28 مارس 2020
الصورة
مسدس روجر مور أصبح في أيدي اللصوص (IMDB)
+ الخط -
حدثٌ "سينمائي" جديد، يبتعد عن المناخ العام الذي سبّبه تفشّي فيروس كورونا في العالم، تمّ تداوله الجمعة، 27 مارس/ آذار 2020، بعنوان "5 مسدسات لجيمس بوند سُرقت في لندن".

أما الخبر، فأشار إلى مسدس Walther PPK، الذي استخدمه روجر مور في فيلم A View To Kill لجون غلن (1985)، أحد تلك المسدسات، إضافة إلى 4 أخرى استعان بها العميل البريطاني 007 في مطارداته المختلفة لـ"أشرار العالم".

 والمسدسات موجودة عند جامِع تحف وأدوات قديمة إنكليزي. لكن المسروقات "غير فعّالة"، كما اشار بعض المطّلعين، رغم أنّها كلّها "مسموح لها بالقتل"، في إشارة "ساخرة" إلى أحد أفلام جيمس بوند، "الإذن بالقتل" (1989) لغلن نفسه.

يُذكر أنّ مسدس Walther PPK استخدمه مور في آخر فيلمٍ له في السلسلة الأشهر في سينما الجواسيس والمغامرات. في حين أنّ المسدسات الأخرى هي: "بيريتا شيتاه" و"تومكات"، استعملهما بيرس بروسنان في Die Another Day للي تاماهوري (2002)، و"سميث ووستن 44 ماغنوم"، الذي كان يستلّه 007 في Live And Let Die لغي هاملتن (1973)، بالإضافة إلى "كاليبر لاما 22"، المشارك في بطولات جيمس بوند في حلقة تاماهوري نفسها.

فور شيوع الخبر، بدأت الشرطة التحقيق بالموضوع، انطلاقاً من مكان السرقة، الواقع في حيّ "أنفيلد" شمال لندن. شهود العيان، وهم جيران الضحية (التي لم يُذكر اسمها)، وصفوا السارقين بشكل تقريبي: 3 رجال بيض يتحدّثون بلكنة أوروبية شرقية، استخدموا سيارة بلون فضّي.

وبحسب النتائج الأولى، التي قادت الكلاب البوليسية البريطانية إليها، فإنّ المشتبه بهم حطّموا باباً للتمكّن من اقتحام الغرفة، حيث تمّ "تخزين" الأسلحة التي استخدمها جيمس بوند. وكما أشارت تقارير مختلفة، فإنّ ثمن تلك الأسلحة يبلغ 120 ألف يورو.

من جهته، قال المحقّق بول ريدلي، التحرّي في قسم التحقيقات الجنائية في شمال لندن، إنّ هذه الأسلحة النارية مُعدّة خصيصاً لتصوير أفلام شركة "EON للإنتاج"، وإنّ أحدها، "ماغنوم"، فريد من نوعه، فهو مطليّ كلّه بالـ"كْروم"، وماسورته تبلغ 6 بوصات ونصف البوصة، وله مقبض خشبي.

أضاف ريدلي بثقة كبيرة أنّ "بيع تلك المسدسات المسروقة مستحيل، فالجمهور سيعرفها فوراً، ومن تُعرض عليه للبيع سينتبه إليها وسيُدرك أنّها مسروقة".

دلالات

المساهمون