سجون الاحتلال تتعمد التنكيل بالمحامي الأسير طارق برغوث

سجون الاحتلال تتعمد التنكيل بالمحامي الأسير طارق برغوث

15 يوليو 2019
+ الخط -
أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، اليوم الإثنين، بأن إدارة معتقل "نفحة" الإسرائيلي تتعمد قمع محاميها الأسير طارق برغوث، وتشدد إجراءات التنكيل به دون مبرر، وتعقد جلسة غد الثلاثاء للنطق بالحكم عليه.
وبينت الهيئة في بيان، أن "إدارة المعتقل تعمدت وضع الكلبشات الحديدية بيديه ورجليه بشكل محكم عند نقله بما يسمى (البوسطة)، بذريعة أنه يشكل تهديدا على السجانين".
يذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت محامي هيئة الأسرى في 27 فبراير/شباط الماضي، كما تم اعتقال زوجته وشقيقه للضغط عليه للاعتراف بتهم لم يرتكبها، لكن تم الإفراج عنهما لاحقا.

وقال رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين، قدري أبو بكر، إن "معاناة الأسرى والمحررين المقدسيين وعائلاتهم مضاعفة، في ظل الضغوط الإسرائيلية الممنهجة التي تستهدف هذه الشريحة المناضلة. الحرب على المقدسيين مفتوحة، والمضايقات تهدف إلى خنق سكان المدينة المقدسة وضواحيها وقراها، ودفعهم إلى ترك بيوتهم ضمن مخطط لتفريغ المدينة من السكان العرب الفلسطينيين".