رونالدو يصنع هدفاً بتمريرة كعب عالمية..ولركلات الجزاء قصة وأرقام


27 يونيو 2020
الصورة
رونالدو تألّق خلال مواجهة ليتشي (جوسيبي كوتيني/Getty)
واصل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، تسجيل الأرقام في جميع المسابقات التي يخوضها، بعد أن نجح في تدوين اسمه من بين المسجلين خلال مواجهة فريقه يوفنتوس ضد ليتشي، في الجولة الـ28 من عمر الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وسجل رونالدو 9 ركلات جزاء في مسابقة الدوري الإيطالي، وهو جاء في وصافة المسجلين على مستوى المسابقة، والدوريات الخمسة الكبرى، حيث يتصدر القائمة هداف الكالتشيو ونجم لاتسيو تشيرو إيموبيلي الذي سجل 10 ركلات، فيما ذهب الترتيب الثالث للاعب آخر في الكالتشيو، وهو دومينيكو كريشيتو لاعب فريق جنوى الذي سجل 7.

وبات رونالدو مشاركاً في 71 هدفاً مع يوفنتوس في جميع المسابقات، بعد أن سجل 55 هدفًا وقدم 16 تمريرة حاسمة، ليستمر في تقديم مستوياته الاستثنائية رغم وصوله إلى سن الـ35 عاماً.

وتألق رونالدو خلال المباراة، بعدما صنع الهدف الثالث لفريقه، حين تقدّم بالكرة على مشارف منطقة الجزاء، ومرر بكعب قدمه لزميله الأرجنتيني غونزالو إيغوايين، الذي نجح في هزّ الشباك، وكان رونالدو قد صنع هدف اللقاء الأول أيضا للأرجنتيني الآخر باولو ديبالا، الذي ركن كرة مقوسة في شباك الحارس البرازيلي غابرييل (27 عاماً).

ووجهت سهام الانتقاد لـ"الدون" منذ استئناف مسابقات كرة القدم في إيطاليا بعد توقف منذ آذار/مارس الماضي بسبب جائحة كورونا، كونه لم يقدم ما هو منتظر منه في مباريات الدوري والكأس، التي خسر "السيدة العجوز" لقبها بركلات الترجيح أمام نابولي.