رونالدو يستعرض ويمنح "الملكي" بطاقة النصف نهائي

رونالدو يستعرض ويمنح "الملكي" بطاقة النصف نهائي

12 ابريل 2016
الصورة
ريال مدريد يصل إلى المربع الذهبي (العربي الجديد)
+ الخط -

قلب ريال مدريد الطاولة على فولفسبورغ الألماني وخرج منتصراً بثلاثة أهداف نظيفة، كانت كافية لمنح النادي "الملكي" بطاقة العبور إلى الدور النصف نهائي، بعد أن أصبح مجموع المباراة ذهاباً وإياباً (3 – 2).

نجح ريال مدريد في تحقيق مراده في الشوط الأول من اللقاء بعد بداية نارية وسيطرة على المباراة بالطول والعرض، ليضع فولفسبورغ الألماني تحت ضغط كبير وسط هدير جماهيري مرعب صادر من مدرجات ملعب "السانتياغو برنابيو".

وبعد البداية النارية للمباراة نجح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في قلب الطاولة سريعاً في ظرف دقيقة واحدة، وذلك بعد أن لعب كارباخال كرة عرضية غيرت اتجاهها بقدم مدافع فولفسبورغ، لتصل إلى رونالدو الذي تسلل خلف المدافعين وتابع الكرة في الشباك بسهولة عند الدقيقة 16، ليحصل النادي "الملكي" على الهدف الأول عن جدارة واستحقاق.

وبعد دقيقة واحدة فقط حصل ريال مدريد على ركلة ركنية، تابعها رونالدو برأسية ذهبية في الشباك، ليُشعل اللقاء بهدف ثانٍ عادل فيه الأرقام ذهاباً وإياباً (2 - 2)، وأحكم النادي "الملكي" سيطرته تماماً على اللقاء. ومنذ الدقيقة 25 تغيرت معطيات المباراة تماماً، حيثُ تراجع النادي "الملكي" إلى الوراء، الأمر الذي سمح للنادي الألماني بالتقدم إلى الأمام وصناعة الخطورة، كانت واحدة منها تسديدة غير ذكية من المهاجم برونو إنريكي، والذي أهدر فرصة قتل ريال مدريد في الشوط الأول.



في الشوط الثاني بدأ ريال مدريد اللقاء بنفس إيقاع الشوط الأول، حيثُ ضغط وسيطر على المباراة في رحلة بحثه عن الهدف الثالث المؤهل إلى الدور النصف نهائي، لكن فولفسبورغ خرج من منطقة جزائه وبدأ يُشكل الخطر الكبير على مرمى من أجل تسجيل هدف يقضي على كل آمال النادي "الملكي".


لكن ورغم تراجع ريال مدريد في الشوط الثاني وانخفاض مردوده الفني كثيراً، حصل رونالدو المتألق في هذه المباراة على ركلة حرة مباشرةً، سددها بأفضل طريقة ممكنة ليهزُ الشباك للمرة الثالثة توالياً، ليُسجل "هاتريك"، ويمنح فريقه بطاقة التأهل إلى الدور النصف نهائي من البطولة الأوروبية عن جدارة واستحقاق.

المساهمون