رولز رويس...إبداعات تصميمية في معرض جنيف للسيارات

10 مارس 2019
الصورة
التصميم الخارجي لفانتوم ترانكويليتي (العربي الجديد)

 

 

تعود رولز- رويس موتور كارز إلى معرض جنيف للسيارات، حيث تستعدّ لتسليط الضوء على قدراتها وفنونها التصميمية على كامل طرازاتها الفاخرة للمرّة الأولى على منصّة عالمية. وتستعرض العلامة إمكاناتها للتصميم حسب الطلب والتي كانت في صميم النجاح القياسي الذي حققته الشركة عام 2018.

وستكشف رولز- رويس في المعرض الذي ينظّم ما بين 7 و17 مارس/ آذار، عن واحدة من مجموعة من 25 سيارة فانتوم إلى جانب سيارة كالينان المصممة حسب الطلب.
وإضافة إلى ذلك، سيتمّ عرض نسختين لافتتين من بلاك بادج وسيارة من طراز داون مصمّمة حسب الطلب ضمن برنامج بيسبوك، كلّ منها مستوحى من ذوق جيل جديد من روّاد الأعمال الأكثر شباباً وأكثر حزماً الذين شدّهم اهتمامهم إلى العلامة.

وقد دفعت النتائج القياسية التي حققتها الشركة عام 2018، وهي النتائج الأفضل في تاريخ الشركة الممتدّ على 115 سنة، بالعلامة إلى مزيد من التوسّع.

وتقول الشركة إن رولز- رويس فانتوم بنسخة ترانكويليتي سيارة مصممة للأشخاص الذين يهدفون ويحققون المستحيل. وهذه المجموعة تقتصر بشكل حصري على 25 نموذجاً حول العالم، وهي متاحة بطرازي فانتوم وفانتوم ذات قاعدة العجلات الممتدة، والتي سبق وقام هواة الجمع بشرائها.

داخل الغاليري الخاص بـ"ترانكويليتي"، نجد تصميماً مستوحى من أقنعة أشعة إكس المشفرة ذات الفتحات المستخدمة في الصاروخ الفضائي البريطاني سكايلارك Skylark. شعاعٌ من الطاقة العالية يمرّ فوق النمط المثقب المميز ومن خلاله، ما يكوّن ظلاً مشفراً على الطبقات تحته. وقد تمّت إعادة بناء خصائص مصادر الإشعاع الأصلية من هذا الظل بطريقة مبنيّة على الرياضيات وتمّت ترجمتها باستخدام الفولاذ العاكس المقاوم للصدأ والمطلي بالذهب عيار 24 قيراطاً والألومينيوم عالي القوة المستخدم في صناعة الطائرات.

ويتجلى استكشاف الفضاء بشكل أكبر مع سابقة جديدة وفريدة من نوعها بالنسبة إلى رولز- رويس، حيث تمّ دمج حجر نيزكي في وحدة التحكم بالصوت والتي تمّ تعزيزها بقبضة ذهبية مصقولة تتطابق مع اللمسة الذهبية النهائية من الذهب في غاليري المجموعة، ما شكّل لمسة لافتة ومتميّزة. وهذا التطبيق للحجر الأصلي المستخرج من نيزك مونيونالوستا Muonionalusta الذي سقط على الأرض في كيرونا، السويد عام 1906، يكمّله نقشٌ مفصّل عن موقع وتاريخ اكتشافه.

وبإيحاء من الوجهين المشرق والمظلم للقمر، يتخلّل الجلد الأبيض Arctic White أو الرمادي Selby Grey للمقصورة توليفات فريدة من الكسوات اللامعة والساتان والتي تتميّز بتأثير معدني استثنائي. وتمتدّ الكسوة المصقولة عبر واجهة العدادات إلى المنصة المركزية بينما تغطّي الكسوة حريرية الملمس علبة القفازات العلوية ومساند الأبواب. ويُسلّط الضوء بشكل أكبر على الكسوات اللامعة باللون الأسود من خلال الخطوط الرفيعة والأنيقة من الستينلس ستيل.