روسيا تعترض ثلاث قاذفات استراتيجية أميركية من طراز "بي-52"

05 سبتمبر 2020
الصورة
موسكو قالت إنها منعت انتهاك مجالها الجوي (تويتر)
+ الخط -

أوردت وكالات أنباء روسية، يوم الجمعة، نقلا عن وزارة الدفاع في موسكو، أن الجيش الروسي دفع بثماني طائرات مقاتلة لاعتراض ثلاث قاذفات استراتيجية أميركية من طراز "بي-52" خلال تحليقها فوق البحر الأسود، وفق ما أوردته وكالة "رويترز".

وجاء في بيان لـ "المركز الوطني لإدارة شؤون الدفاع عن روسيا": "رصدت وسائل المراقبة الجوية للدائرة العسكرية الجنوبية، يوم 4 سبتمبر/ أيلول 2020، 3 قاذفات استراتيجية من طراز B-52H تابعة للقوات المسلحة الجوية للولايات المتحدة، كانت تحلق فوق مياه البحر الأسود وهي تقترب من حدود الدولة الروسية".

وأضاف المركز: "تم بهدف منع انتهاك طائرات القوات الجوية الأميركية للمجال الجوي الروسي إقلاع مقاتلات من طراز سو-27 و4 مقاتلات من نوع سو-30".

وفي وقت سابق، أعلنت كوبنهاغن أنّها استدعت السفير الروسي المعتمد لديها للاحتجاج على انتهاك مقاتلة روسية المجال الجوّي الدنماركي خلال تدريبات لحلف شمال الأطلسي.

وقال وزير الخارجية الدنماركي جيبي كوفود، في بيان: "أنا آخذ على محمل الجدّ الانتهاك غير المقبول للمجال الجوي الدنماركي من قبل روسيا. من الضروري للغاية أن يلتزم الجميع - بما في ذلك روسيا - بالقواعد الأساسية والمبادئ الدولية". بدوره، ندّد حلف شمال الأطلسي بـ"السلوك الاستفزازي الروسي".

وقال الحلف، في بيان، إنّ الحادث الذي حصل الجمعة بالقرب من جزيرة بورنهولم الواقعة إلى الشرق من كوبنهاغن "هو الأول من نوعه منذ سنوات عديدة ويشير إلى مستوى جديد في السلوك الاستفزازي الروسي".