روسيا استهدفت اللطامنة بحماة بـ1310 غارات منذ تدخلها بسورية

02 أكتوبر 2018
+ الخط -

وثّق ناشطون محليون في مدينة اللطامنة في ريف حماة الشمالي، استهداف المدينة من قبل الطائرات الروسية، بما لايقل عن 1310 غارات منذ تدخل موسكو في سورية في سبتمبر/ أيلول 2015.

وأوضح "تجمع شباب اللطامنة" في بيان، أن القصف الجوي الروسي أسفر عن مقتل 51 مدنياً، بينهم أطفال ونساء، وإصابة 95 آخرين، إضافة إلى نزوح الآلاف، والتسبب بدمار في ممتلكات المدنيين والمنشآت الحيوية.

وأضاف البيان أن الطائرات الحربية الروسية شنت 172 غارة بالقنابل العنقودية، و108 بقنابل فوسفورية، و45 غارة بالقنابل الفراغية من طائرات مسيرة، 16 غارة بالصواريخ من طائراتها المروحية، إضافة إلى 969 غارة بالصواريخ الموجهة والفراغية والارتجاجية.

وتأتي هذه الإحصائية بمناسبة الذكرى الثالثة للتدخل العسكري الروسي إلى جانب قوات النظام في سورية.

يذكر أن "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" وثقت بدورها مقتل 6239 مدنياً، بينهم 1804 أطفال، في سورية على يد القوات الروسية، منذ بداية تدخلها العسكري وحتى نهاية سبتمبر الماضي.

وتساند روسيا قوات النظام السوري عسكرياً، وكذلك سياسياً، إذ استخدمت حق النقض "الفيتو" في مجلس الأمن 11 مرة لمنع إدانته، كما شنت طائراتها الحربية آلاف الغارات، ما تسبب بمقتل وجرح الآلاف من المدنيين، ونزوح وتهجير مئات الآلاف.