روحاني: التعاون الروسي الإيراني سيستمر

روحاني: التعاون الروسي الإيراني سيستمر

08 ديسمبر 2018
+ الخط -

التقى الرئيس الإيراني حسن روحاني، على هامش المؤتمر الثاني لرؤساء برلمانات كل من إيران وأفغانستان وباكستان وتركيا والصين وروسيا، برئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين، وأكد له أن التعاون الإقليمي بين طهران وموسكو سيبقى مستمرًا إلى حين حل العديد من القضايا، وعلى رأسها الأزمة السورية.

ونقلت وكالات إيرانية عن روحاني قوله، أيضًا، إن العلاقات تطورت كثيرًا مع روسيا خلال السنوات الأخيرة. فيما ذكر ضيفه الروسي أن الطرفين على قناعة بضرورة تطوير العلاقات الثنائية، معتبرًا أن اتفاقية التجارة الحرة الموقّعة مع إيران ستؤدي إلى تعزيز التعاون، داعيًا إلى صكها من قبل البرلمان الإيراني.

وفي لقاء آخر عقده روحاني مع رئيس البرلمان التركي، بن علي يلدرم، قال هذا الأخير إن "أنقرة ستستمر في علاقاتها مع طهران تحت أي ظرف"، منتقدًا العقوبات الأميركية التي تستهدف الاقتصاد الإيراني.

وأشاد الرئيس الإيراني بالموقف التركي من السياسات الأميركية إزاء بلاده، قائلًا إنه "يجب الحذر في اتخاذ القرارات التي قد لا تكون لصالح المنطقة، وهو ما قد يؤثر على سيناريوهات التعاون بين أطرافها"، بحسب رأيه.

إلى ذلك، أشار روحاني، خلال اجتماعه برئيس المجلس الوطني الباكستاني أسد قيصر، إلى أهمية رفع مستوى التعاون مع إسلام آباد لمحاربة الإرهاب، داعيًا إياها إلى بذل جهود جادة لتحرير المختطفين الإيرانيين السبعة، وهم من حرس الحدود، والذين اختطفتهم جماعة مصنفة كإرهابية ونقلتهم إلى داخل الأراضي الباكستانية، في وقت سابق.