رسالة للبيع تصف زيارة فان غوخ وغوغان لبيوت الدعارة

10 يونيو 2020
الصورة
غوخ التقى غوغان لأول مرة عام 1886 (فرانس برس)
+ الخط -
في مزاد علني سيُقام في العاصمة الفرنسية باريس، الأسبوع المقبل، ستُعرَض الرسالة الوحيدة المعروفة، التي كتبها الرسامان الهولندي فينسنت فان غوخ، والفرنسي بول غوغان بشكل مشترك، للبيع مقابل مبلغ مادي يمكن أن يراوح بين 203 آلاف دولار إلى 282 ألف دولار.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني 1888، كتبت الرسالة بخط يد الفنانين، بعد فترة وجيزة من إنتاج فان غوخ لبعض أشهر أعماله، منها "غرفة نوم في آرل"، وسلسلة "لوحات دوار الشمس"، وفق شبكة "سي أن أن" الأميركية.

وكتبت الرسالة في مدينة آرل الفرنسية، حيث كان الرسام الهولندي يقيم، منذ فبراير/ شباط من ذلك العام. وفي وقت الكتابة، انضم إليه غوغان، الذي التقاه لأول مرة في باريس قبل عامين. وتبدأ الرسالة بانطباع فان غوخ عن غوغان، واصفاً صديقه بأنه "مخلوق لم يفسد بغرائز وحشية".

وكتب: "قمنا ببعض النزهات في بيوت الدعارة، ونذهب عادة للعمل. في الوقت الحالي، يعمل غوغان على لوحة قماشية لذات المقهى الليلي الذي رسمته، ولكن مع وجود شخصيات ظاهرة في بيوت الدعارة، ستصبح شيئاً جميلاً".

كان فان غوخ معروفاً بزياراته لبيوت الدعارة بانتظام طوال حياته، كما كان يصور عدداً من المشاهد داخل هذه المنازل، حيث رسم صوراً لبائعات الهوى، من بينهن سيان هورنيك، وهي خياطة كانت تربطه بها علاقة في أوائل ثمانينيات القرن التاسع عشر.

وهناك أكثر من 900 رسالة متوافرة، كتبت من فان غوخ وإليه، كانت معظمها بينه وبين شقيقه ثيو. واستخدم مؤرخو الفن هذه المراسلات لفهم حياة الرسام المضطربة.

وكتبت دار المزاد الفرنسية Drouot Estimations، في بيان، أنه رغم "هشاشة" الرسالة، إلا أن اجتماع "رسامين هائلين عنصر استثنائي، خاصة أن لوحاتهما ستحدث ثورة في العالم الفني لجيل المستقبل".

وسيشمل مزاد بيع، يوم الثلاثاء المقبل، مراسلات أخرى كتبها غوغان، بما في ذلك رسائل إلى كل من زوجته وعشيقته غير المعروفة. وسيعرض أحد دفاتر الرسام مارك شاغال المصورة، ويصل تقديرها إلى 113 ألف دولار، إضافة إلى وجود رسومات ورسائل من الفنانين موديلياني، رينوار، وسيزان، وبيكاسو، ومن المقرر أن تكون ضمن المزاد العلني.

دلالات

المساهمون