رحيل بدر كريّم... أقدم الإعلاميين السعوديين

13 يونيو 2015
الصورة
الإعلامي الراحل بدر كريّم (فيسبوك)
+ الخط -

توفي، ظهر اليوم، أقدم إعلامي في الإذاعة والتلفزيون السعوديَين، وأحد أبرز رموز جيل رواد الإعلام السعودي، الدكتور بدر كريّم، بعد معاناة طويلة مع المرض. وأكد ابنه الدكتور أيمن بدر كريّم، على حسابه الشخصي على "تويتر"، الخبر، وقال: "إنا لله وإنا إليه راجعون.. انتقل إلى رحمة الله تعالى، اليوم، في مدينة الرياض والدي بدر كريّم بعد صراع مع المرض.. دعواتكم له بالرحمة".

ويعتبر كريم المولود في  1935 في محافظة ينبع أقدم مَن عمل في الإذاعة والتلفزيون في المملكة، وأحد أكبر مؤسسيه، غير أنه عانى من الإهمال في السنوات الأخيرة.

وبدأ حياته العملية مذيعاً في الإذاعة السعودية، معداً ومقدماً للبرامج الإذاعية والتلفزيونية، وعُيّن عام 1980 مديراً عاماً للإذاعة السعودية، ثم مديراً عاماً لمؤسسة"مروى" للعلاقات العامة والإعلام والإنتاج الإعلامي، ثم مديراً عاماً لوكالة الأنباء السعودية.

اقرأ أيضاً: السعودية: قرصنة صحيفة الجماهير تتسبب لها في إحراج


 كما عمل محاضراً في قسم الإعلام في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في الرياض، وحصل أثناء عمله على الماجستير في علم الاجتماع من جامعة الملك عبدالعزيز عام 1986، كما حصل على شهادة الدكتوراه، واختير عام 2001 عضواً في مجلس الشورى السعودي.

وألف كريّم العديد من الكتب، أهمها"سنوات مع الفيصل" روى فيه ذكريات ومواقف إعلامية له مع الملك الراحل، فيصل بن عبدالعزيزــ رحمه الله ــ على مدى أحد عشر عاماً أمضاها في متابعة النشاطات الإعلامية الرسمية للملك فيصل داخل السعودية.

 كما ألف كتب"أتذكر" و"قراءة في فلك الإعلام"، و"الكلمة المسموعة"، و"نشأة وتطور الإذاعة في المجتمع السعودي"، و"دور المذياع في تغيير العادات والقيم في المجتمع السعودي"، و"الإعلام أدوار ومسؤوليات".

اقرأ أيضاً: مغرّدون سعوديون ضد #جلد_رائف_بدوي

المساهمون