رجل يدفع طفلاً أمام قطار ويقتله في ألمانيا

29 يوليو 2019
أعلنت الشرطة الألمانية أن رجلاً إريترياً يبلغ من العمر 40 عاماً، دفع طفلاً في الثامنة من عمره أمام قطار في محطة قطارات فرانكفورت الرئيسية في ألمانيا اليوم الإثنين فقتله.

وأوضحت الشرطة في بيان صحافي، أن الرجل دفع والدة الطفل أيضاً لكنها نجت.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة إيزابيل نيومان، للصحافيين اليوم إنها ليست على علم بأي صلة بين الرجل والضحيتين، وإن دوافعه غير واضحة.

وأضافت: "تفيد شهادة الشهود بأن رجلاً في الأربعين من عمره دفع طفلاً ووالدته على القضبان لدى وصول القطار السريع. وتمكنت الأم، حمداً لله، من إنقاذ نفسها". وتابعت: "للأسف، دهس القطار السريع الطفل وعمره ثماني سنوات. أصيب بجروح قاتلة".


وصرحت بأن "الرجل المعني فرّ من المحطة بعد الجريمة. لاحقه المارّة، وتم القبض عليه قرب المحطة"، لافتة إلى البدء باستجوابه.

ونُقلت والدة الطفل إلى المستشفى وسيجري استجوابها كذلك. وكتبت شرطة فرانكفورت على صفحتها على "تويتر"، أن المشتبه فيه من إريتريا. وأغلقت عدة أرصفة بمحطة قطارات فرانكفورت بعد الواقعة.

(رويترز)
تعليق:

ذات صلة

الصورة
ألمانيا/هاناو/Getty

سياسة

مع تكشّف حصيلة مقتل تسعة شبان ألمان، أغلبهم من أصول كردية، والعثور على جثتين في مسكن القاتل في مدينة هاناو، تزداد المخاوف من ارتدادات وتأثير الجريمة مع مرور الوقت.
الصورة
نانسي

منوعات وميديا

وسط التباسات كثيرة وتفاصيل متناقضة، يطالب الجمهور اليوم بفتح تحقيق نزيه في قضية اقتحام منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، التي احتلت عناوين الصحف في اليومين الماضيين بروايتين
الصورة
مجازر دامية داخل سجون هندوراس (فرانس برس)

أخبار

قُتل 36 شخصاً على الأقل في نهاية الأسبوع خلال مواجهات داخل سجنين في هندوراس، وتحاول الشرطة والجيش استعادة السيطرة عليهما بعد موجة من عمليات القتل المرتبطة بعصابات إجرامية.
الصورة
العراق/ساحة التحرير/بغداد/صباح عرار/فرانس برس

سياسة

شهدت ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية بغداد تزايداً في أعداد المتظاهرين الذين استمروا بالتوافد إلى الساحة طوال الليل، استعداداً للمشاركة في التظاهرة الواسعة التي دعا إليها ناشطون، اليوم الجمعة.