رئيس وزراء بلجيكا:وقع ما كنا نخشاه ولانستبعد هجمات أخرى

رئيس وزراء بلجيكا:وقع ما كنا نخشاه ولانستبعد هجمات أخرى

22 مارس 2016
الصورة
بلجيكا تربط تفجيرات بروكسل بتوقيف صلاح عبد السلام(Getty)
+ الخط -
قال رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشل، عقب التفجيرات التي هزت بروكسل اليوم، "لقد حدث ما كنا نخشاه". متوقعا هجمات أخرى على بلجيكا.

وتحدث رئيس الوزراء خلال مؤتمر صحافي عقده صباح اليوم الثلاثاء، عن رفع الاستنفار الأمني إلى الدرجة الرابعة، كما قرر نشر تعزيزات عسكرية، بمختلف المناطق العامة وعند البنى التحتية الأوروبية، بما فيها المنشآت النووية البلجيكية.

أضاف ميشل أن الشرطة البلجيكية، ردا على عملية توقيف المبحوث عنه صلاح عبد السلام، المشتبه به الرئيسي في تفجيرات باريس، وربطها بتفجيرات بروكسل، قائلا:"كنا ننتظر حدوث عمليات انتقامية".

وأوضح أنه بعد الإعلان عن توقيف صلاح عبد السلام، أقدم انتحاريان على الأقل، على تفجير نفسيهما في بهو مطار زافينتيم، الذي سقط فيه حسب بيان لوزارة الصحة البلجيكية 11 قتيلاً وعشرات الجرحى، ووقع الانفجار داخل القاعة الخاصة بالمسافرين المتوجهين إلى الولايات المتحدة الأميركية.

وفي الساعة التاسعة سُمعت انفجارات عديدة في محطة ميترو مالبيك، بالقرب من المؤسسات الأوروبية، متسببة بمقتل 15 شخصاً، حسب وزارة الصحة البلجيكية وعدد من الجرحى، لتصل حصيلة القتلى المؤقتة في الهجومين إلى 26 قتيلاً.

وصرح المدعي العام البلجيكي، إن التفجيرات التي استهدفت الموقعين، كانت بواسطة انتحاريين.

اقرأ أيضاً: 26 قتيلا في تفجيرات بروكسل

دلالات