رئيس نادٍ تونسي يفجر فضيحة في الدوري المحلي!

رئيس نادٍ تونسي يفجر فضيحة في الدوري المحلي!

24 مايو 2019
الصورة
رئيس النادي البنزرتي كشف عن الفضيحة (Getty)
+ الخط -
كشف عبد السلام السعيداني، رئيس نادي البنزرتي، عن فضيحة من العيار الثقيل في الكرة التونسية، من شأنها أن تحرك المسؤولين لفتح تحقيق في القضية، وككل نهاية موسم في الدوريات المغاربية، تبدأ التلاعبات بنتائج المباريات وشراء الذمم، وبعد الأحداث التي عرفتها الجزائر في الدوري المحلي جاء الدور هذه المرة على تونس الخضراء.

وكشف الرئيس في تصريحات للتلفزيون التونسي عبر برنامج رياضي أن مسؤولي نادي الملعب القابسي قد عرضوا عليه مبلغا من المال من أجل ترك فريقهم يحقق الانتصار في المباراة التي تجمع الفريقين، وهي النتيجة التي تسمح للمنافس بالابتعاد عن منطقة النزول.

وذهب السعيداني بعيداً عندما كشف القيمة المالية التي تلقاها، والتي قدرت بـ 250 ألف دينار تونسي، غير أنه رفض ذلك حسب قوله، إذ آلت النتيجة لفوز البنزرتي بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي دخلت ضمن مباريات الجولة 23 من الدوري التونسي.



وسارع الناطق الرسمي لنادي الملعب القابسي، مراد بالطيب، إلى نفي تصريحات نظيره، مهدداً إياه بمتابعة قضائية لدى مؤسسة العدالة، إذ صرح: "السعيداني معروف بخروجه عند النص، وهو يشذ دائماً عن القاعدة ليصنع الحدث، فليتقدم بدليل عما يقوله إذ كان صادقاً، وفريقنا بعيد كل البعد عن مثل هذه التصرفات".

غير أن تصريحات الأخير لم تترك رئيس البنزرتي دون رد، بعد أن عاد للكشف عن تفاصيل أخرى، إذ أضاف: " لست مجنوناً لأختلق مثل هذه التصرفات، هناك أطراف من الجانب الآخر عرضوا علينا قبول شراء ذممنا، ولكنني لن أذكر الأسماء الآن".

دلالات

المساهمون