رئيس نادي نيس الفرنسي يحسم مستقبل الجزائري عطال

رئيس نادي نيس الفرنسي يحسم مستقبل الجزائري عطال

13 مارس 2019
الصورة
عطال لاعب نادي نيس الفرنسي (Getty)
+ الخط -

يصنع النجم الجزائري يوسف عطال، الظهير الأيمن لنادي نيس الفرنسي، الحدث منذ انطلاق الموسم الكروي الحالي في الدوري الفرنسي، بعدما ظهر بمستوى لافت، وجلب ذلك إليه اهتمام الكثير من الأندية الأوروبية الكبيرة التي عبّرت عن رغبتها في ضمّه خلال فترة الانتقالات الصيفية القادمة.

ولم تتأخر الإدارة الجديدة لنادي نيس في الردّ على الاهتمام الذي يحظى به نجم الجزائر الصاعد، بعدما حسم رئيس النادي غوتييه غاناي مستقبل اللاعب.

وأكد غاناي أنه لن يقوم ببيع الظهير الأيمن المتألق بشدة هذا الموسم إلا في حال تلقي إدارة الفريق عرضاً مالياً كبيراً، وكشف رجل الأعمال الفرنسي الشاب عن خطط الفريق للموسم القادم، إذ قال إنه يُريد الاحتفاظ بأهم لاعبي الفريق تحسباً للاستحقاقات القادمة، إلا أنه سيقوم ببيع بعضهم في حال وصول عروض مالية كبيرة، ومنهم يوسف عطال، المطلوب بقوة من طرف العديد من الأندية الأوروبية منذ فترة الانتقالات الشتوية الماضية وعلى رأسها نادي أتلتيكو مدريد الإسباني.

وقال غاناي في تصريحات لصحيفة "نيس ماتان" نقلها موقع "فوت ميركاتو الفرنسي": "قد نبيع بعض اللاعبين في الصيف المقبل، ولكن ذلك لن يكون سوى في مصلحة النادي من الناحيتين الرياضية والمادية"، مضيفاً بشأن يوسف عطال الذي يُعد أحد اللاعبين المطلوبين بقوة: "في نادي نيس، جرت العادة أن نحتفظ بلاعبينا الجدد موسمين متتاليين على الأقل، ونحن نريد أن نبقى في إطار هذه الفلسفة".

وتابع قائلاً: "عطال جُزء من خططنا في الموسم القادم، ولكن لا يُمكننا أن نعرف ما سيحدث، أحياناً يُمكنك أن تتلقى عروضاً استثنائية لا يُمكنك رفضها أبداً"، وواصل: "اليوم هناك فقط اهتمام ببعض اللاعبين ولم يصل الأمر إلى حدّ التجسيد على أرض الواقع".

وتألق عطال بشكلٍ لافت للانتباه هذا الموسم مع نيس، إذ جلب اهتمام الكثير من الأندية الأوروبية على غرار أتلتيكو مدريد الإسباني، الذي يريده بديلاً للاعبه المخضرم خوان فران، وكذلك توتنهام الإنكليزي الذي يسعى لتعويض صفقة الإيفواري سيرج أورييه، فضلاً عن باريس سان جيرمان الفرنسي.

وكان الرئيس السابق لنادي نيس دون بيير ريفير، قد صرح قبل رحيله عن الفريق في شهر يناير/ كانون الثاني الماضي، بأن النادي سيدوّن شرطاً جزائياً في عقد عطال يبغ 70 مليون يورو، قصد قطع الطريق أمام الأندية الراغبة في ضمه، رغم أنه كان قد اشتراه في الصيف الماضي من نادي بارادو الجزائري، مقابل 3 ملايين يورو فقط، وقبلها كان قد لعب على شكل إعارة لنادي كورتراي البلجيكي.


وكان عطال قد نال الكثير من الجوائز مع فريقه أو بالدوري الفرنسي، على غرار جائزة لاعب الشهر عدة مرات، فضلاً عن تحقيقه إحصائيات وأرقاماً "رهيبة" قارع بها نجوم الدوري الفرنسي، على غرار لاعبي باريس سان جيرمان نيمار دا سيلفا وكيليان مبابي.

المساهمون