رئيس الحكومة المصرية يطلب دعم "النور" لمواجهة المعارضين

رئيس الحكومة المصرية يطلب دعم "النور" لمواجهة المعارضين

14 مارس 2014
الصورة
+ الخط -

كشفت مصادر في حزب النور "السلفي" في مصر، عن تفاصيل لقاء وفد الحزب مع رئيس الوزراء إبراهيم محلب، مساء أمس الأربعاء، وضم الوفد رئيس الحزب يونس مخيون، وجلال مرة أمين عام الحزب.

وقالت المصادر، التي طلبت عدم الكشف عن هويتها لـ"العربي الجديد"، إن محلب طلب خلال اللقاء مساعدة الحزب في مواجهة المعارضين، خاصة من أنصار جماعة الإخوان المسلمين والرئيس محمد مرسي من المناهضين للانقلاب.

وأضافت المصادر أن قيادات الحزب أصدرت توجيهاتها، فى وقت متأخر من الليلة الماضية، لكافة أمناء الحزب فى مختلف المحافظات برصد أي تحركات لمعارضي الانقلاب، سواء من جماعة الإخوان أو التيار السلفي المؤيد للرئيس مرسي.

وتابعت المصادر، أن قادة الحزب طلبوا وضع الحزب في بؤرة اهتمام السلطة، مقابل الدعم الذي يقدمه الحزب، وهو ما وعد به محلب.

وأردفت أنه تم الاتفاق مع رئيس الوزراء على توسيع التعاون بين الحزب في مختلف المحافظات، وبين الوزراء والمحافظين لتسهيل حل مشاكل المواطنين.

وكان مخيون، قد قال عقب الاجتماع، إن لقاء الحزب مع محلب، ناقش الوضع السياسي الراهن وكيفية تخفيف المعاناة عن المواطن المصري، إضافة إلى مناقشة العديد من الموضوعات العامة.

وأشار رئيس حزب النور، في بيان عقب انتهاء اللقاء، أن رئيس الوزراء رحب بالزيارة والتعاون مع حزب النور في تقديم كل ما يفيد المواطن ويرفع من شأن الوطن.

وأكد مخيون، أن الحزب قدم رؤيته وكيفية تواصل الحزب والتعاون مع الوزارات والجهات التنفيذية بما يحقق صالح المواطنين وتذليل العقبات التي تواجههم.

يذكر أن محلب تربطه علاقة قوية بالمهندس صلاح عبد المعبود، عضو المجلس الرئاسي للحزب، وهو من قام بترتيب اللقاء من دون أن يحضر.

دلالات

المساهمون