رئيس البرلمان الأردني للسفير القطري: أمن الخليج من أمننا

رئيس البرلمان الأردني للسفير القطري: أمن الخليج من أمننا

13 ابريل 2015
الطراونة بحث مع الخيارين علاقات البلدين (الأناضول)
+ الخط -

أكد رئيس مجلس النواب الأردني، عاطف الطراونة، أن أمن واستقرار دول الخليج العربي "هو من أمن واستقرار الأردن"، حسبما ذكرت وكالة "الأناضول".

جاء ذلك خلال لقاء عقده الطراونة مع السفير القطري لدى الأردن، زايد بن سعيد الخيارين، في مقر البرلمان بعمّان، اليوم الإثنين، بحثا خلاله العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تعزيزها وتنميتها في المجالات كافة، بحسب بيان صادر عن مجلس النواب.

وقال الطراونة خلال اللقاء إن "أمن واستقرار دول الخليج العربي على رأس أولوياتنا مثلما أنه يشكل مصلحة أردنية خليجية مشتركة".

وأوضح أن "المعركة التي يخوضها الأردن ضد الإرهاب والتطرف بما في ذلك الإرهاب الفكري والثقافي تستوجب تضافر الجهود الدولية كافة للقضاء على الإرهاب بشتى صوره، والذي لا يقف عند حدود ويهدد مختلف الديانات والأجناس".

وجرى خلال اللقاء استعراض آخر المستجدات على الساحة الوطنية والإقليمية، خاصة الأوضاع في العراق، واليمن، والتحديات التي تواجه الأردن جراء تداعيات الأوضاع في المنطقة في مختلف المجالات وبالذات الاقتصادية وقطاع الطاقة.

من جهته، أشار السفير القطري إلى أهمية تعزيز وتنمية علاقات التعاون القائمة بين البلدين في المجالات كافة، والتي وصفها بـ "المتجذرة والعميقة وتصبّ في خدمة المصالح المشتركة لكلا البلدين والشعبين الصديقين".

ووصف الخيارين الدور الأردني بقيادة الملك عبد الله الثاني حيال مختلف قضايا المنطقة، خاصة الحرب على الإرهاب، ودعم قضايا دول الخليج العربي بأنه "دور شريف ومبدئي"، مثمناً ومقدراً جهود الأردن ومواقفه.

ومنذ أغسطس/آب الماضي، يشنّ الأردن بالتعاون مع دول التحالف العربي - الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة غارات جوية مكثفة ضد مواقع "داعش" في كل من العراق وسورية.

وقبل أكثر من أسبوعين انضم الأردن إلى تحالف عربي تقوده السعودية ويشنّ غارات عسكرية تقصف مواقع عسكرية تابعة للحوثيين في اليمن، ضمن عملية سمتها الرياض بـ "عاصفة الحزم"، استجابة لدعوة الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، بالتدخل عسكرياً لـ "حماية اليمن وشعبه من عدوان المليشيات الحوثية".

اقرأ أيضاً: العاهل الأردني ينتقد ظاهرة فقدان النصاب البرلماني

المساهمون