دي ميستورا: فشل جنيف يعني العودة إلى الصراع المسلح

دي ميستورا: فشل جنيف يعني العودة إلى الصراع المسلح

14 مارس 2016
الصورة
دي ميستورا متمسك بإنجاح محادثات جنيف (الأناضول)
+ الخط -

قال المبعوث الأممي الخاص إلى سورية، ستيفان دي ميستورا، إن البديل لنجاح محادثات جنيف، سيكون العودة إلى المربع الأول وهو الصراع المسلح.

وأضاف دي ميستورا، خلال مؤتمر صحافي بجنيف، عقب لقائه بوفد النظام السوري، أنهم ناقشوا عدداً من القضايا معه، مشيراً إلى أن ما طرحوه "غايته فهم مشترك لمسائل المفاوضات".

وعبر المبعوث الأممي عن أمله في الوصول إلى خارطة طريق، تتويجا لنهاية جولات المحادثات السورية، التي سوف تمتد على ثلاث جولات.

بدوره، قال رئيس وفد النظام السوري بشار الجعفري، "طرحنا أفكاراً ورؤى على دي ميستورا بموجب العناصر الأساسية للحل السياسي".

في الوقت الذي قالت فيه حكومة النظام إنها لن تبحث الانتخابات الرئاسية في المحادثات التي سبق واقترح دي ميستورا إجراءها خلال 18 شهرا.

وكان دي ميستورا، قد طرح قبل اللقاء مع وفد النظام السوري، إعادة ملف القضية السورية إلى مجلس الأمن، وكل من الولايات المتحدة الأميركية وروسيا، إذا ما فشلت المحادثات الجارية في جنيف.

وأوضح المبعوث الأممي، أن الحل (ب) بالنسبة إليه في سورية هو الحرب.

اقرأ أيضاً: المسلط لـ"العربي الجديد": نشكك بجدية النظام السوري في المفاوضات