ديوكوفيتش يجرّد نادال من لقبه ويتوج ببطولة روما للتنس

ديوكوفيتش يجرّد نادال من لقبه ويتوج ببطولة روما للتنس

18 مايو 2014
الصورة
ديوكوفيتش يحرز لقبه الثالث في بطولة روما للتنس (Getty)
+ الخط -

توّج لاعب التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش بلقب بطولة روما للأساتذة بفوزه في النهائي على غريمه الإسباني رافاييل نادال (4 – 6) و(6 – 3) و(6 – 3)، في لقاء استغرق ساعتين و20 دقيقة.


ويعدُّ اللقب الثالث لنوفاك في روما بعد الفوز في عامي 2008 و2011 والثالث له أيضاً هذا العام بعد إنديانا ويلز وميامي، والتاسع عشر له في المجمل ببطولات الأساتذة، وحرم الصربي المصنف الثاني عالمياً منافسه الإسباني المصنف أول من الفوز باللقب للمرة الثامنة، علماً بأن نادال يحمل الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بلقب روما (7).


وبهذا ينجح ديوكوفيتش في الفوز بأول نهائي له على الأراضي الترابية هذا العام، بعد بلوغه نصف نهائي مونت كارلو، وعدم مشاركته في مدريد لإصابة في المعصم، وهي تُعدّ المواجهة هي الـ41 بين نادال وديوكوفيتش، حيثُ فاز الإسباني بـ 22 مباراة مقابل 19 للصربي.


وفي روما كان النهائي الرابع الذي يجمع اللاعبين، حيثُ فاز نادال في نسختي 2009 و2012 وخطف الصربي اللقب عام 2011 بالإضافة لـ 2014، وفي تفاصيل المباراة نجح نادال في الفوز بالمجموعة الأولى في 47 دقيقة، حيث تقدم مبكرا (4 – 1)، أمام ديوكوفيتش لكن الأخير عاد ليكسر إرسال الإسباني ويعود بالنتيجة إلى (4 – 3)، قبل أن يحسمها الثور الإسباني لصالحه.


وكما كان متوقعاً، عاد ديوكوفيتش إلى الصورة وفاز بالمجموعة الثانية (6 – 3)، حيث استهلها بالتقدم (3 – 0)، لينهيها لصالحه في 44 دقيقة، وفي المجموعة الثالثة والفاصلة استهل ديوكوفيتش بكسر إرسال نادال قبل أن ينجح الإسباني في العودة وكسر إرسال الصربي ليتعادلا (3 – 3).

 
إلا أن الثبات الانفعالي ديوكوفيتش والجهد الذي بدا واضحاً على نادال جعل الصربي يعود ليتقدم ويكسر إرسال منافسه بسهولة ويتقدم (4 – 3)، قبل أن يفوز بشوطه ويكسر شوط إرسال الإسباني من جديد ليفوز بالمجموعة (6 – 3).

المساهمون