ديمة بياعة تعود إلى دمشق

13 نوفمبر 2018
الصورة
ديمة بياعة (فيسبوك)
+ الخط -
تقوى عجلة الدراما السورية هذا الموسم. الواضح أن شركات الإنتاج السورية تسابق بداية موسم التصوير ومواسم العرض الرمضاني بهدف استقطاب مجموعة من الممثلين، منهم المقيم ومنهم المهاجر قسراً بسبب الحرب. 

آخر الممثلات التي وقّعت على المشاركة في مسلسل جديد، هي ديمة بياعة، المقيمة في دبي، والتي لم تزر دمشق منذ ثماني سنوات. بياعة، بحسب بيان صحافي، ستنضم إلى أسرة مسلسل "سلاسل دهب" بعد زميلتها الفنانة كاريس بشّار، إلى جانب الممثل بسّام كوسا الذي يلعب بطولة المسلسل. بشار كانت اعتذرت قبل أسبوعين عن المشاركة في مسلسل "دقيقة صمت" إلى جانب الممثل عابد فهد وستيفاني صليبا.

ينتمي "سلاسل دهب"، إلى فئة البيئة الشامية، ويضم أيضاً في البطولة نخبة من الممثلين السوريين، منهم سحر فوزي، ومها المصري، وعلي كريم، وزينة بارافي، وطيف إبراهيم. كشفت الشركة أن مثلث النجوم في انتظار توقيع ممثلة رابعة قالت إنها من نجوم الصف الأول، للمشاركة في "سلاسل دهب". ويستمر تصويره مدة تزيد عن ثلاثة أشهر، في دمشق القديمة.
ويبدأ المخرج إيّاد نحّاس، خلال الأيام القليلة المقبلة، عمليات تصوير "سلاسل دهب" من تأليف الكاتب سيف رضا حامد في العاصمة دمشق، والمعد للعرض خلال شهر رمضان المقبل في عام 2019.

توقيع الفنانة ديمة بيّاعة على كشوف أبطال العمل الدرامي، وعودتها إلى التصوير في دمشق بعد انقطاع دام ثماني سنوات، يفتح الباب مجدداً أمام عدد من الفنانين الغائبين للعودة مجدداً إلى حضن الدراما السورية بعد موجة الهجرة، وما ترتب عليها من تداعيات بسبب انخفاض معدل الأعمال المصورة، وحصار بعضها. لكن الواضح، أو المتوقع، هذه السنة، أن تعود بعض الإنتاجات، خصوصاً منها المشتركة عربياً على صعيد الإنتاج، لتعيد العجلة إلى سابق عهدها ولو قليلاً، في حين فضل بعض الممثلين العبور إلى الدراما السورية عبر البوابة اللبنانية، مثل قصي خولي، الذي يلعب دور البطولة إلى جانب نادين نسيب نجيم في "خمسة ونص"، إلى جانب زميله معتصم النهار الذي يشارك في البطولة الثلاثية، وكذلك تيم حسن الذي يستكمل جزءاً ثالثاً من "الهيبة"، وتنضم إلى بطولته سيرين عبد النور. فيما ينتظر عابد فهد البت باسم البطلة التي ستقف بجانبه في مسلسل "دقيقة صمت" الذي وقع على بطولته هذه السنة، نص سامر رضوان وإخراج التونسي شوقي الماجري.

المساهمون