ديلور حزين ومصدوم بسبب غيابه عن منتخب الجزائر

06 أكتوبر 2019
الصورة
ديلور لحظة إصابته أمام موناكو (Getty)
تعرض مهاجم نادي مونبلييه الفرنسي، الجزائري أندي ديلور، لصدمة قوية بسبب غيابه عن المشاركة مع منتخب الجزائر في المباراتين الوديتين أمام الكونغو الديمقراطية وكولومبيا يومي 10 و15 من شهر أكتوبر/ تشرين الأول الحالي، بعد تعرضه للإصابة فور تسجيله هدفا خلال المباراة التي فاز فيها فريقه مساء السبت 3-1 على موناكو ضمن الجولة التاسعة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

ولم يدوّن المدير الفني لمنتخب الجزائر جمال بلماضي اسم ديلور في قائمة الـ23 لاعبا التي أعلن عنها حديثاً، تحسبا للمباراتين المذكورتين، وذلك بعد علمه بتعرضه للإصابة.

وكشف ديلور عن إحباطه بعد الإصابة التي تعرض لها، وقال في تصريحات للصحافيين بعد المباراة: "لم يسبق لي أن تلقيت إصابة مماثلة خلال مشواري الكروي، لقد أحسست بالألم لحظات فقط قبل تسجيلي للهدف، لقد كان الألم قويا جدا، لم أتمكن حتى من الاحتفال بهدفي، رغم أنني أحب القيام بذلك".



وأضاف: "سأخضع للفحص وسنرى ما سيحدث"، وختم قائلا: "من المؤسف أن أغيب عن صفوف منتخب الجزائر، أنا حزين جدا، خاصة أن هناك مباراة ستجرى هنا في فرنسا، أنا منزعج جدا لأنني كنت أرغب كثيرا في خوض مباراة مع الجزائر هنا في فرنسا، لكنني سأثبت بأنني محارب كي أكون جاهزا لمواجهة نادي ريمس في الجولة القادمة من الدوري".

وكشف المدير الفني لنادي مونبلييه الفرنسي ميشال دير زكاريان أن لاعبه ديلور تلقى إصابة قوية ستبعده لفترة من الوقت عن المنافسة، وقال في تصريحات نقلتها مجلة "فرانس فوتبول": "لقد تلقى إصابة على مستوى الأربطة، ولن يلتحق على الأرجح بمعسكر منتخب بلاده، سنقوم بمحاولة علاجه سريعا كي يتعافى".